منصة الصباح
أبو القاسم عمر صميدة
أبو القاسم عمر صميدة

وزراء‭ ‬الفيس‭ ‬بوك‭ ‬

نقطة‭ ‬بيضاء ‬


د‭. ‬ابولقاسم‭ ‬صميدة

يشفع‭ ‬للسيدة‭ ‬المستشارة‭ ‬ميركل‭ ‬انها‭ ‬ألمانيه‭ ‬،‭ ‬فنساء‭ ‬المانيا‭ ‬قمن‭ ‬بعمل‭ ‬جبار‭ ‬لإعادة‭ ‬بناء‭ ‬المدن‭ ‬الألمانية‭ ‬التى‭ ‬دمرتها‭ ‬الحرب‭ ‬العالمية‭ ‬الثانية‭ ‬،‭ ‬كن‭ ‬يقفن‭ ‬فى‭ ‬طوابير‭ ‬طويله‭ ‬وهن‭ ‬يزلن‭ ‬الركام‭ ‬وينظفن‭ ‬الشوارع‭ ‬أو‭ ‬يطفئن‭ ‬الحرائق‭ ‬او‭ ‬ينقلن‭ ‬المصابين‭ ‬او‭ ‬يوزعن‭ ‬القليل‭ ‬من‭ ‬الطعام‭ ‬على‭ ‬الجياع‭ ‬،‭ ‬نساء‭ ‬ألمانيا‭ ‬وطنيات‭ ‬حتى‭ ‬النخاع‭ ‬،‭ ‬لذا‭ ‬فالسيدة‭ ‬ميركل‭ ‬تنتمى‭ ‬الى‭ ‬المانيا‭ ‬الحقيقية‭ ‬،‭ ‬فهى‭ ‬حين‭ ‬تواجه‭ ‬أمريكا‭ ‬أو‭ ‬بريطانيا‭ ‬أو‭ ‬روسيا‭ ‬فهى‭ ‬تفعل‭ ‬ذلك‭ ‬قولا‭ ‬وفعلا‭ ‬وليس‭ ‬عبر‭ ‬تويتر‭ ‬والفيس‭ ‬بوك‭ ‬،‭ ‬فى‭ ‬ايطاليا‭ ‬وزراء‭ ‬جاءت‭ ‬بهم‭ ‬مواقع‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعى‭ ‬،‭ ‬وفى‭ ‬فرنسا‭ ‬رئيس‭ ‬ووزراء‭ ‬حملهم‭ ‬تويتر‭ ‬والفيس‭ ‬الى‭ ‬سدة‭ ‬الرآسة‭ ‬،‭ ‬ترامب‭ ‬نفسه‭ ‬جاءت‭ ‬به‭ ‬مواقع‭ ‬التواصل‭ ‬،‭ ‬نصف‭ ‬وزراء‭ ‬اوروبا‭ ‬وخصوصا‭ ‬الطليان‭ ( ‬فيسبوكيين‭ ) ‬وهذا‭ ‬ليس‭ ‬عيبا‭ ‬،‭ ‬ولكن‭ ‬فى‭ ‬علم‭ ‬السياسة‭ ‬ودهاليزها‭ ‬لا‭ ‬يثمر‭ ‬،‭ ‬لا‭ ‬يحل‭ ‬المشاكل‭ ‬،‭ ‬لا‭ ‬يٌقّدم‭ ‬ولا‭ ‬يؤخر‭ ‬،‭ ‬السياسة‭ ‬تحتاج‭ ‬الى‭ ‬قرارات‭ ‬شجاعة‭ ‬واحيانا‭ ‬مؤلمة‭ ‬،‭ ‬واحيانا‭ ‬حروب‭ ‬تتحرك‭ ‬فيها‭ ‬الأساطيل‭ ‬وتتغير‭ ‬فيها‭ ‬الخرائط‭ ‬،‭ ‬وهذا‭ ‬لا‭ ‬يستطيعه‭ ‬وزراء‭ ‬تويتر‭ ‬،‭ ‬السياسة‭ ‬العالمية‭ ‬تحتاج‭ ‬الى‭ ‬قادة‭ ‬وابطال‭ ‬ورجال‭ ‬من‭ ‬طينة‭ ( ‬ميركل‭ ) ‬التى‭ ‬يبدو‭ ‬انها‭ ‬الرجل‭ ‬الوحيد‭ ‬فى‭ ‬حكومات‭ ‬اوروبا‭ ‬،‭ ‬وحدها‭ ‬تحملت‭ ‬مئات‭ ‬الآلاف‭ ‬من‭ ‬اللاجئين‭ ‬السوريين‭ ‬والعراقيين‭ ‬والاكراد‭ ‬والأفارقة‭ ‬،‭ ‬وتحملت‭ ‬النقد‭ ‬وضحت‭ ‬بشعبية‭ ‬حزبها‭ ‬،‭ ‬وقبل‭ ‬أيام‭ ‬قالت‭ ‬إن‭ ‬المانيا‭ ‬لن‭ ‬ترضخ‭ ‬لضغوط‭ ‬وترهيب‭ ‬امريكا‭ ‬التى‭ ‬تحاول‭ ‬ثني‭ ‬المانيا‭ ‬عن‭ ‬المشاركة‭ ‬فى‭ ‬مشروع‭ ‬خطوط‭ ‬الغاز‭ ‬الروسية‭ ‬،‭ ‬لكن‭ ‬فرنسا‭ ‬رغم‭ ‬احتلالها‭ ‬لنصف‭ ‬افريقيا‭ ‬لم‭ ‬تسمح‭ ‬بدخول‭ ‬الأفارقة‭ ‬ورفضت‭ ‬قبول‭ ‬المهاجرين‭ ‬،‭ ‬وفرنسا‭ ‬التى‭ ‬استعمرت‭ ‬المشرق‭ ‬العربي‭ ‬ونهبت‭ ‬ثرواته‭ ‬وتاريخه‭ ‬أدارت‭ ‬ظهرها‭ ‬له‭ ‬،‭ ‬وبريطانيا‭ ‬التى‭ ‬قسمت‭ ‬العالم‭ ‬العربي‭ ‬وأخذت‭ ‬كنوز‭ ‬حضارة‭ ‬مابين‭ ‬النهرين‭ ‬واحتفظت‭ ‬لنفسها‭ ‬بإرث‭ ‬الشرق‭ ‬،‭ ‬هاتان‭ ‬الدولتان‭ ‬لم‭ ‬تحركا‭ ‬ساكنه‭ ‬لمساعدة‭ ‬تلك‭ ‬الشعوب‭ ‬التى‭ ‬رزحت‭ ‬تحت‭ ‬احتلالهما‭ ‬نيرا‭ ‬من‭ ‬الزمن‭ ‬،‭ ‬وهذا‭ ‬ليس‭ ‬لقلة‭ ‬امكانياتهما‭ ‬وفقرهما‭ ‬وعدم‭ ‬وجود‭ ‬فرص‭ ‬عمل‭ ‬بهما‭ ‬،‭ ‬بل‭ ‬لانهما‭ ‬تفتقدان‭ ‬للقيادة‭ ‬والزعامة‭ ‬،‭ ‬فحين‭ ‬يحكم‭ ‬وزراء‭ ‬تويتر‭ ‬والفيس‭ ‬بوك‭ ‬اوروبا‭ ‬على‭ ‬شعوب‭ ‬المتوسط‭ ‬السلام‭ ‬،‭ ‬وعلى‭ ‬العالم‭ ‬الثالث‭ ‬السلام‭ ‬،‭ ‬وعلى‭ ‬ضحايا‭ ‬الهجرة‭ ‬والعنصرية‭ ‬والحروب‭ ‬السلام‭ ‬،‭ ‬فوزراء‭ ‬الفيس‭ ‬لا‭ ‬يصنعون‭ ‬التاريخ‭ ‬،‭ ‬فأقصى‭ ‬ما‭ ‬تمنحه‭ ‬اوروبا‭ ‬هو‭ ‬ارسال‭ ‬الخيام‭ ‬والبطاطين‭ ‬وايموشن‭ ‬الدموع‭ ‬،‭ ‬فقد‭ ‬اصبحت‭ ‬اوروبا‭ ‬مجرد‭ ‬جمعية‭ ‬خيرية‭ ‬لتوزيع‭ ‬الأرز‭ ‬والحليب‭ ‬والاغطية‭ ‬،‭ ‬هكذا‭ ‬فى‭ ‬غياب‭ ‬الرؤية‭ ‬والسياسة‭ ‬والزعامة‭ ‬والحوار‭ ‬اصبح‭ ‬الأمل‭ ‬فى‭ ‬شراكة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬المستقبل‭ ‬مع‭ ‬الاوربيين‭ ‬أمراً‭ ‬مستحيلاً‭ ‬،‭ ‬واصبح‭ ‬الشعور‭ ‬بالأمل‭ ‬أمرا‭ ‬بعيد‭ ‬المنال‭ ‬،‭ ‬ما‭ ‬أحوج‭ ‬الاستقرار‭ ‬العالمى‭ ‬الى‭ ‬زعماء‭ ‬من‭ ‬طينة‭ ‬ديجول‭ ‬وهلموت‭ ‬كول‭ ‬وكراكسي‭ ‬وشيراك‭ ‬الذى‭ ‬وقف‭ ‬ضد‭ ‬غزو‭ ‬العراق‭ ‬،‭ ‬وماأحوجنا‭ ‬نحن‭ ‬فى‭ ‬ليبيا‭ ‬الجريحة‭ ‬الى‭ ‬عدم‭ ‬توقع‭ ‬الخير‭ ‬من‭ ‬وزراء‭ ‬الفيس‭ ‬،‭ ‬وان‭ ‬نحتكم‭  ‬للعقل‭ ‬والحق‭ ‬والحوار‭ ‬ونبذ‭ ‬الاقتتال‭ ‬تحت‭ ‬أى‭ ‬مسمى‭ ‬وتحت‭ ‬اى‭ ‬مبرر‭ ‬،‭ ‬وما‭ ‬احوجنا‭ ‬لرجل‭ ‬رشيد‭ ‬،‭ ‬وما‭ ‬احوجنا‭ ‬للبحث‭ ‬عن‭ ‬حل‭ ‬ليبي‭ ‬ليبي‭ ‬لحروبنا‭ ‬بعيدا‭ ‬عن‭ ‬القصف‭ ‬والعنف‭ ‬والخطف‭ ‬،‭ ‬حل‭ ‬ليبي‭ ‬لا‭ ‬يأتى‭ ‬على‭ ‬ظهر‭ ‬قاذفة‭ ‬او‭ ‬بارجة‭ ‬او‭ ‬عبر‭ ‬سبطانات‭ ‬

 ‬

شاهد أيضاً

تحديات تنفيذ خمسين ألف حكم جنائي في طرابلس: اكتظاظ السجون ومعايير حقوق الإنسان

إيناس احميدة “النائب العام يلتقي وكلاءه المكلفين بإدارة إجراءات تنفيذ خمسين ألف حكم جنائي في …