أخبارألرئيسيةصحة

في المؤتمر المشترك بين وزارة الصحة ومكافحة الأمراض..شفاء الحالة الثانية .. وتجهيز غرف عزل متنقلة

قال مدير إدارة الطوارئ بوزارة الصحة د. توفيق حريشة إن الحالة الثانية المصابة بفيروس كورونا تتماثل للشفاء , بعد أن أعطت  صورة مقطعية للصدر نتائج مبشرة, في انتظار نتائج التحليل عن عيناتها من قبل المختبر المرجعي لصحة المجتمع بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض, فيما أعلن رسمياً عن شفاء أول حالة, بعد التأكد من سلبية تحليل عينتين أخذت منها.

كما أفاد د. حريشة خلال مؤتمر صحفي مشترك بين وزارة الصحة والمركز الوطني لمكافحة الأمراض عقد مساء اليوم الاثنين, باستلام غرف عزل متنقلة ومعدات حماية شخصية من الخارج, بالإضافة إلى تجهيز مركز عزل جديد بسعة استيعابية تقدر بـ60 سريراً, قابلة للزيادة بنحو 50 سريراً آخر.

من جانبه, أكد مدير عام المركز الوطني لمكافحة الأمراض د.بدر الدين النجار أن اتخاذ قرار بحظر التجول لـ 24 ساعة يعتمد على تطور الوضع الوبائي, موضحا أن التباعد الاجتماعي والالتزام بالحجر المنزلي يعدان أهم الخطوات في مكافحة انتشار الجائحة.

وأضاف أن المركز يعمل وسط ظروف صعبة تتمثل في قلة الموارد والاضطرابات الأمنية ونقص عالمي  في توفير أجهزة الكشف والمسح الأنفي.

أما د. عبدالنبي الرايس المعالج لحالات الإصابة بفيروس الكورونا المستجد, فأثنى على الفرق العاملة في المختبرات التابعة للمركز الوطني لمكافحة الأمراض, قائلا أن نتائج تحاليل العينات تظهر في وقت وجيز مقارنة بدول العالم، حيث تستغرق فقط 3 ساعات.

يذكر أن 18 حالة ثبت إصابتها بفيروس كورونا المستجد منذ الـ24 من شهر مارس الماضي, منها حالة وفاة واحدة فقط.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق