أخبارألرئيسية

المنظمة الليبية للإعلام المستقل تختتم ورشتها التدريبية الأولى

 

اختتمت مساء الخميس الماضى  بطرابلس ورشة عمل تمحورت حول تحت عنوان  ( دور الإعلام المهني في مكافحة التضليل وخطاب الكراهية ومدونة سلوك المهنة وعلاقتها بالديمقراطية وحقوق الإنسان)، التى نظمتها المنظمة الليبية للإعلام المستقل  وهي منظمة غير حكومية.

وبمشاركه  فيها 15 صحفيا من وسائل إعلام ليبية مختلفة  ركزت الورشة على سبل مواجهة خطاب الكراهية والعنف والمصداقية مقابل الأخبار الزائفة إلى جانب مواضيع تتعلق بتحديد الإعلام المهني وغير المهني من منظور المواثيق الدولية.

وتعتبر  هذه الورشة  الأولى من نوعها التي تتناول إشكاليات التضليل في وسائل الإعلام الليبية – بحسب المنظمين، في إطار حملة ستقوم بها المنظمة الليبية للإعلام المستقل التي تأسست حديثا لمكافحة الأخبار الزائفة وخطاب الكراهية.

وأشار السيد رياض فحيل البوم فى كلمة له  إلى أن المنظمة ستقوم بنتفيذ ورشات عمل مماثلة في مختلف مناطق ليبيا ولن تكون مقتصرة في العاصمة.

وأضاف أن السبب الذي دعا المنظمة لاختيار موضوع الورشة هو “الكم الكبير من التضليل والأخبار الزائفة التي تروج لها معظم وسائل الإعلام وخاصة الالكترونية منها والتي تعتمد على مواقع التواصل الاجتماعي مصدرا أساسيا لاخبارها وتقاريرها”.

ولاحظ فحيل البوم أن مشكلة الأخبار الزائفة والتضليل الإعلامي مشكلة عالمية مؤكدا أنه لا توجد منظمات دولية متخصصة في تقييم وسائل الإعلام من حيث التزامها بمدونة السلوك التي تفرض الدقة والمصداقية والحيادية وتمنع نشر الأخبار الزائفة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق