أخبارعربي ودولي

الرئيس الموريتاني يحذر من خطورة تمدد الإرهاب خارج حدود منطقة الساحل

مبدياً قلقه من الوضع الأمني

الصباح / وال

حذر الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني من خطورة تمدد الإرهاب خارج حدود منطقة الساحل ، معتبراً أن الوضع الأمني العام مقلقًا جدًا على القارة بأكملها.

وقال في كلمته أمام الجلسة المغلقة التي عقدها رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأفريقي خلال القمة الأفريقية في دورتها الخامسة والثلاثين، أن إسكات السلاح واستعادة الأمن والاستقرار في القارة الأفريقية أصبح من أهم الأولويات وأقواها ضرورة بحكم كونهما شرطًا في إمكان تأسيس تنمية قارية مستدامة.

ودعا ولد الشيخ الغزواني دول الاتحاد الأفريقي إلى العمل على تضافر جهودهم وتحسين مستوى التنسيق بين هيئاتهم من أجل حفظ السلام ومكافحة الإرهاب والعنف واستعادة الأمن والاستقرار.

وشدد الرئيس الموريتاني على أن مجموعة دول الساحل تحتاج اليوم أكثر من أي وقت مضى لمؤازرة الاتحاد الأفريقي.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى