أخبارألرئيسيةعربي ودولي

وسط جائحة كورونا.. مبعوثو جوتيريش يطلقون نداء من أجل السلام

أطلق مبعوثو الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش في الشرق الأوسط، يوم أمس السبت، نداءً مشتركا لوقف الأعمال القتالية وفتح الحوار في جميع أنحاء المنطقة، وذلك وسط تصاعد أزمة مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).
وجاء في البيان المشترك إنه في 23 مارس، وجّه جوتيريش نداء لوقف فوري لإطلاق النار على الصعيد العالمي، حاثا جميع الأطراف المتنازعة على وقف أعمال القتال، ووضع عدم الثقة والعداء جانبا، وإسكات صوت الأسلحة.
وقال المبعوثون إن العديد من الأطراف استجابت بشكل إيجابي لنداء الأمين العام، ولكن هناك حاجة لعمل المزيد من أجل ترجمة الأقوال إلى أفعال على أرض الواقع.
وأشار بيان المبعوثين إلى معاناة الكثيرين في الشرق الأوسط من الصراع والحرمان لفترة طويلة، لافتين إلى أن معاناتهم تتفاقم الآن بسبب أزمة المرض وآثارها الاجتماعية والاقتصادية والسياسية المحتملة على المدى البعيد.
ودعا المبعوثون في ختام بيانهم “جميع الأطراف إلى المشاركة بحسن نية ودون شروط مسبقة، في التفاوض على وقف فوري للأعمال العدائية الجارية، والحفاظ على الوقف الحالي لإطلاق النار وجعله أكثر استمرارية وشمولا، وتحقيق قرارات طويلة الأجل للصراعات المستمرة في جميع أنحاء المنطقة”.
المصدر: شينخوا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى