منصة الصباح

نظافة البيئة بين التوعية بالتخلص من مخلفات الأضاحي وممارسات المواطنين

 

استعدادًا لعيد الأضحى المبارك، تتزايد حملات التوعية للمواطنين المتعلقة باستهلاك المياه وعمليات الذبح والتخلص من المخلفات.
وفي هذا الصدد وجهت وزارة الموارد المائية المواطنين بعدم التخلص من المخلفات في مصارف الصرف الصحي حرصا على عدم حدوث أي انسدادات تؤثر على الشبكة وتنعكس سلبا على المواطنين.
كما دعت وزارة المواد المائية المواطنين للتخلص من المخلفات بإلقائها في صناديق القمامة أو تسليمها لمن يجمعونها، وذلك للحرص على نظافة البيئة وضمان عدم انتشار الذباب والحشرات.
ودعت الوزارة المواطنين للحرص في استخدام المياه وعدم التبذير فيها خاصة وأن ليبيا تعاني من ندرة المياه.
من جانبها طالب شركة الخدمات العامة طرابلس المواطنين بعدم رمي مخلفات الأضحية على الأرصفة وفي الشوارع دون تغليفها، والتأكد من جمع جميع مخلفات الاضحية ووضعها في أكياس محكمة الغلق حتى لا تكون عرضة لتجمع الذباب والحشرات.
ونهت الشركة المواطنين عن التخلص من النفايات عن طريق حرقها بل وضعها في صناديق القمامة القريبة من المنزل، مؤكدة أنها ستتولى مهمة التخلص منها.
وقالت الشركة إنها ستوفر أماكن صناديق وأماكن جمع القمامة في كل بلدية من بلديات مدينة طرابلس.
وتمر الأعياد واحد بعد الآخر وتتكرر التوجيهات والإرشادات، وتتكرر نفس المشكلات المتعلقة بالتخلص من مخلفات وبقايا الأضاحي، وعلى الرغم من جهود رجال شركة الخدمات العامة في جمع المخلفات سريعا وقبل تسببها في ضرر بيئي، إلا أن هناك حاجة ملحة لتعاون المواطنين للتمكن من الاستفادة من جلود الأضاحي على الأقل.

شاهد أيضاً

الداخلية تبحث مع تركيا التعاون في مجال التدريب

ناقش مدير إدارة العلاقات والتعاون الدولي بوزارة الداخلية نورالدين أبوبكر أبوجريدة مع مندوب وزارة الداخلية …