ألرئيسيةالرياضة

نادي اوميجا فيت.. يكرم بطلات ليبيا

متابعه وتصوير /أمنة رحومه

(في قلعة الرياضة واللياقة والاستجمام.. تلتقي ملكات التدريب الرياضي لنخرج في هذا الالتقاء عن المألوف  بمحطات من الإبداع الرياضي، بحدث يتجدد في الوصال بيننا)..  بهذه الكلمات المعبرة كان اللقاء في مقر  نادي اوميجا فيت الأسبوع الماضي  مبهجاً من محبي وعاشقات الرياضة  اللواتي شاركن في برنامج رياضي بامتياز.. قدمن فيه عدد من الفقرات والأنشطة الرياضية المختلفة والتي أبهجت الحضور، ومن بين الفقرات مشاركة مدربات الرياضة في تمارين متنوعة من بينها (الزومبا، الاروبيك، كورس فيت، واللياقة البدنية).. وكانت المنافسة بينهن مميزة ومحفزة للمشجعات اللاتي كن متحمسات لمتابعة التدريبات على أنغام الموسيقي.. وأيضاً تم تقديم عرض استعراضي  لأساسيات رياضة  السباحة من قبل مدربات لديهن خبرة جيدة في التعامل مع الهواة اللواتي يرغبن في تعلم السباحة وكانت هذه الفقرة بأشراف الكابتن نبيلة التاجوري التي قدمت شرح مبسط لكيفية التعامل مع الماء في الحوض الأولمبي وأساسيات التدريب للسباحة، إضافة لعرض بعض أنواع السباحة والتي من بينها (السباحة الحرة، سباحة الصدر، سباحة الفراشة) .. من قبل لاعبات شاركن في بطولات رياضية، هذا وقد تفاعل الحضور معهن بالتصفيق والتشجيع  أثناء تقديم العرض.. وكما قدمت مندوبات شركة الحكيم من قبل طبيبات متخصصات محاضرة  تثقيفية مصغرة تضمنت ارشادات ونصائح عن  كيفية استعمال المكملات الغذائية الخاصة بالشركة التي يعملن فيها بهدف توعية النساء بصفة خاصة بأهمية ودور المكملات الغذائية ذات الجودة العالية لأجل التمتع بصحة جيدة وسليمة خالية من الأمراض.

وفي الختام تم تكريم عدد من الشخصيات الآتي  تميزن بالعطاء المتواصل  لتحسين مستوى التدريب لمختلف الفئات العمرية و اللاعبات اللواتي شاركن مؤخراً في منافسات دولية وعالمية وقدمن نتائج جيدة.. وكان الهدف  من تنظيم هذا البرنامج الاحتفالي لتسليط الضوء أكثر علي مجهودات المدربات والرقي بمستواهن للأفضل، ودعميهن وتشجيعهن.. لأجل تحسين مستوى رياضة المرأة الليبية في بلادنا، وبالتالي فان اجواء الحفل كانت جميلة ومليئة بالفرح لكل الحضور.. ولمعرفة التفاصيل علي هذا البرنامج الاحتفالي الهادف.. أجرينا بعض اللقاءات وكانت البداية مع:ـ

ـ نجاة عيسى السحاقي.. مفتشة تربية بدنية ومديرة قسم النساء بنادي اوميجا فيت

يمكنني القول بأن الغرض من ( الايفنت) هو بمثابة ماستر للمدربات وتبادل خبرات ومعرفة كل ما هو جديد في المجال الرياضي، ولذا علي الجهات المختصة أن تهتم برياضة المرأة وأن تقوم بإعداد نوادي وملاعب خاصة بالعنصر النسائي.. وأن يتم التركيز أكثر على الألعاب الرياضية المختلفة بما فيها الأنشطة الرياضية المدرسية، لأنه من خلال الاهتمام بهذه الركيزة الأساسية سوف يتم  تغذية وتنشيط الحركة الرياضية في ليبيا.. ويزداد عدد اللاعبين من مختلف الفئات العمرية للمشاركة بهم في البطولات المحلية والعربية والدولية، ومن جهة أخرى أرى أن مستوى المدربات كان رائعاً من ناحية اللياقة البدنية.. وأرجو من الجهات المختصة بمجال الرياضة في الدولة أن تنظم دورات تدريبية تأهيلية للمدربات، لأجل تطوير مستواهن في الرياضة، وفي النهاية أشكركم على هذه المتابعة.

ـ نبيلة عبد الهادي التاجوري.. مدربة سباحة وحكم دولي

شخصيا سعيدة بتواجدي في هذا الاحتفال النسائي واتمنى أن تتزايد مثل هذه البرامج التنشيطية لأنها تقدم الدعم المعنوي للجميع.. وكمدربة سباحة أشجع النساء على تعلم رياضة السباحة وذلك لما لها من فوائد كثيرة للجسم.. أما بالنسبة للفقرة التي قمت بتقديمها خلال البرنامج كانت عبارة عن عرض مبسط لأساسيات رياضة السباحة وقد قدمت اللاعبات المشاركات في  الحوض الأولمبي للسباحة التابع للنادي أداء مميز.. والسباحة غنية عن التعريف بأهميتها وأنواعها، ولذا ارجو في المستقبل أن يتم دعم المرأة الرياضية من الجهات المعنية.. لأن اللاعبة الليبية تحديدا لا تحتاج منا إلا لدعم المعنوي والمادي للمشاركة بها في البطولات المختلفة.. وختاما اشكر إدارة نادي اوميجا فيت علي تكريمهم لي، واتمني لهم التوفيق.

ـ هديل فتحي عبود.. لاعبة عدو 100متر ووثب طويل

أنا سعيدة بحضوري لمثل هذا التجمع النسائي الجميل والذي لاحظت فيه الفرح والبهجة، وأما بالنسبة  لفقرات البرنامج المنظم كانت رائعة جدا، ولقد أعجبتني فقرة تدريب المدربات  مع بعضهن.. كلهن رائعات ويمتلكن طاقة إيجابية، من خلال متابعة لهن أري أن كل مدربة لها طابعها وأسلوبها الخاص في التدريب ولذا انصحهن بأن يطورن أدائهن في التدريب لكي يقدمن الأفضل للمتدربات.. وبصراحة عندما قالت لي أختي المدربة ابتهال بأنه سوف يتم تكريمي من قبل إدارة نادي اوميجا فيت شعرت بالسعادة .. وشخصيا أشجع مثل هذه الأنشطة لأنها تدعم اللاعبة معنويا وتحفزها لتقديم نتائج مميزة، وخاصة للأسف الشديد إنه لا يوجد دعم كافي لألعاب القوة النسائية.. ومن خلالكم أطلب من الجهات المسئولة أن تهتم بالرياضة النسائية لأننا نحن كفتيات قادرات علي تقديم أرقام قياسية وميداليات في حالة تم الاهتمام بنا جيدا.. وأشكر والدي المدرب فتحي عبود الذي يحاول بكل إمكانياته أن يطور من أدائي في اللعبة التي أحب ممارستها . وأن أحقق حلمي في ان  أصبح بطلة عالمية.. وبصراحة أنا أتدرب بدعم خاص من والدي فقط، منذ ستة سنوات فطيلة  تلك المدة لم اتحصل علي أي دعم أو حتى على برنامج معسكر تدريبي من أي جهة رياضية مسئولة.. وحقيقتا أتطلع إلي اليوم الذي يتم فيه دعم رياضة المرأة بشكل خاص لكي نتألق بالميداليات علي المستوى المحلي والدولي والعالمي.

ـ رتاج سالم السايح.. لاعبة رمي قرص

أري أن نادي اوميجا فيت مكان رائع جدا ومتكامل من جميع النواحي وعلي مستوى عالي من الإتقان من ناحية الإمكانيات ومعاملة طاقم العمل لكل للمدربين والمتدربات.. وأنا سعيدة بتكريمي من قبل شخصيات رياضية نسائية وضعت لها بصمة في رياضة المرأة، وأعتبر هذا التكريم حافزا لي ليشجعني على تحقيق نجاحات جديدة في البطولات القادمة.. إضافة إلى إنه مثل هذه البرامج تساهم بشكل فعال لتعرف علي أهمية الرياضة النسائية وأنها تبث روح المنافسة والمشاركة والألفة بين اللاعبات.. ولذا نرجوا من الجهات المختصة والمسئولية على الرياضة في ليبيا بأن تهتم برياضة المرأة، وأن يقوموا بالبحث علي المواهب وتدريبها وصقلها للمشاركة بها في مختلف المباريات.. فمثلا في مصر يقوم المدربين بالذهاب للمدارس واختيار المواهب ومن تم تدريبهم لكي يصبحوا لاعبين عالمين.. وهذا ما اتمنى حدوثه في ليبيا.

ـ اسراء زقلام.. مندوبة شركة الحكيم

نحن مندوبون عن شركة الحكيم، شركة ادفانسس وهي شركة برتغالية .. وقد قامت الدكتورات المتخصصات بإعطاء نبده مفصلة  عن أهمية هذه المنتجات المتخصصة فيما يتعلق بالمكملات الغذائية والمساعدة حتى في ممارسة النساء  للرياضة، وكما تم شرح كيفية اخذ الجرعة المناسبة للمدربة أو اللاعبة عند نقص الماغنسيوم الذي يعمل علي تنشيط العضلات لكي يكن في حالة صحية جيدة، وأيضا تم التحدث عن الكثير من منتجات المكملات الغذائية الخاصة بالنساء والأطفال  الصحية المساعدة لدعم بنية الجسم.. وهدفنا هو نشر الوعي والثقافة للنساء بخصوص أهمية المكملات الغذائية ودورها في حياتنا والتي تحفز الإنسان علي تنظيم وجباته بطريقه دقيقة ومدروسة لأجل اكتساب صحة وعافية خالية من الإصابات أو الأمراض .. وبصفة عامة نحن سعيدات جدا بمشاركتنا في هذا الاحتفال لتكريم بعض اللاعبات والشخصيات النسائية المميزة واللاتي  قدمن للرياضة الكثير من العطاءات.. وكما أن استقبالنا  كشركة كان جميل جدا وسعدنا بالتعرف على طاقم عمل نادي اوميجا فيت الذي كان راقيا في معاملته لنا.. وهذا الأمر شجعنا على أن نشاركهم  في برامجهم الاحتفالية القادمة لتقديم كل ما هو جديد ويخدم جميع فئات المجتمع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى