منصة الصباح

مُشاكسات


بقلم /سليم‭ ‬يونس

إنها‭ ‬محاولة‭ ‬للإضاءة‭ ‬على‭ ‬الأحداث‭ ‬من‭ ‬زوايا‭ ‬أخرى،‭ ‬بقراءة‭ ‬تستهدف‭ ‬استنطاق‭ ‬الأقوال‭ ‬والتصرفات‭ ‬بما‭ ‬لا‭ ‬يفصح‭ ‬عنه‭ ‬ظاهرها،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬مشاكسة‭ ‬الظاهر‭ ‬من‭ ‬اللغة،‭ ‬بتفكيك‭ ‬محتواها‭ ‬عبر‭ ‬طرح‭ ‬الأسئلة‭ ‬المخالفة‭ ‬التي‭ ‬ربما‭ ‬لا‭ ‬ترضي‭ ‬الكثيرين،‭ ‬كونها‭ ‬تفتح‭ ‬نافذة‭ ‬للتفكير‭ ‬ربما‭ ‬المفارق‭… ‬ولكنه‭ ‬الضروري،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬أن‭ ‬نعيد‭ ‬لفضيلة‭ ‬السؤال‭ ‬والتفكير‭ ‬قيمته‭…‬أليست‭ ‬مشاكسة»؟

انفصام‭…!‬

‮«‬دعا‭ ‬القيادي‭ ‬في‭ ‬حركة‭ ‬حماس‭ ‬الدكتور‭ ‬ماهر‭ ‬صبرة،‭ ‬خلال‭ ‬كلمته‭ ‬عقب‭ ‬مسيرة‭ ‬جماهيرية‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬غزة،‭ ‬‮«‬السلطة‭ ‬الفلسطينية‭ ‬إلى‭ ‬إطلاق‭ ‬أيدي‭ ‬أبطال‭ ‬الضفة‭ ‬الغربية‭ ‬ليعبروا‭ ‬عن‭ ‬صوت‭ ‬فلسطين‭ ‬الحر‭ ‬الرافض‭ ‬للصفقة‭ ‬ونصرة‭ ‬للقدس‭ ‬والأقصى‮»‬‭.‬
مشاكسة‭…‬
‭ ‬لماذا‭ ‬هذا‭ ‬الخطاب‭ ‬الموجه‭ ‬للسلطة‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬حركة‭ ‬حماس‭ ‬فيما‭ ‬هي‭ ‬تتهم‭ ‬السلطة‭ ‬صباح‭ ‬مساء‭ ‬أنها‭ ‬متخاذلة‭ ‬وتنسق‭ ‬أمنيا‭ ‬مع‭ ‬الاحتلال؟‭ ‬
ثم‭ ‬لماذا‭ ‬لا‭ ‬تختصر‭ ‬حماس‭ ‬الطريق‭ ‬وتوعز‭ ‬إلى‭ ‬جمهورها‭ ‬وأعضاء‭ ‬تنظيمها‭ ‬في‭ ‬الضفة‭ ‬أن‭ ‬يشكلوا‭ ‬قاطرة‭ ‬الفعل‭ ‬الكفاحي‭ ‬ضد‭ ‬الاحتلال‭ ‬بدل‭ ‬أن‭ ‬تطالب‭ ‬السلطة‭ ‬بذلك؟‭ ‬ثم‭ ‬ما‭ ‬معنى‭ ‬أن‭ ‬تطلب‭ ‬من‭ ‬السلطة‭ ‬إطلاق‭ ‬يد‭ ‬أبطال‭ ‬الضفة‭ ‬لمقاومة‭ ‬الاحتلال؟
‭ ‬فهل‭ ‬مقاومة‭ ‬المحتل‭ ‬الغاصب‭ ‬تحتاج‭ ‬إلى‭ ‬إذن‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬جهة؟
‭ ‬وهل‭ ‬السلطة‭ ‬هي‭ ‬المقرر‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بتنظيم‭ ‬حماس‭ ‬وجمهورها‭ ‬حتى‭ ‬تسمح‭ ‬أو‭ ‬لا‭ ‬تسمح‭ ‬لهم‭ ‬بممارسة‭ ‬واجبهم‭ ‬الوطني؟
‭ ‬لكن‭ ‬أليست‭ ‬مفارقة‭ ‬أن‭ ‬تطالب‭ ‬حماس‭ ‬السلطة‭ ‬بإطلاق‭ ‬يد‭ ‬المقاومة؛‭ ‬فيما‭ ‬هي‭ ‬تكبل‭ ‬يدها‭ ‬في‭ ‬غزة؟
‭ ‬ثم‭ ‬ألا‭ ‬يشكل‭ ‬إعلان‭ ‬مسؤول‭ ‬في‭ ‬وزارة‭ ‬الحرب‭ ‬الصهيونية،‭ ‬عن‭ ‬التوصل‭ ‬إلى‭ ‬اتفاق‭ ‬تهدئة‭ ‬جديد‭ ‬مع‭ ‬حركة‭ ‬‮«‬حماس‮»‬‭ ‬بعد‭ ‬جولة‭ ‬توتر‭ ‬جديدة‭ ‬حول‭ ‬قطاع‭ ‬غزة‭ ‬نوعا‭ ‬من‭ ‬الانفصام؟‭ ‬
ثم‭ ‬إذا‭ ‬كانت‭ ‬السطلة‭ ‬تكبل‭ ‬يد‭ ‬أبطال‭ ‬الضفة‭ ‬فلماذا‭ ‬لا‭ ‬تطلق‭ ‬حماس‭ ‬التي‭ ‬تحكم‭ ‬غزة‭ ‬اليد‭ ‬لممارسة‭ ‬هذا‭ ‬الفعل‭ ‬الكفاحي‭ ‬من‭ ‬القطاع‭ ‬بدل‭ ‬اللهاث‭ ‬وراء‭ ‬التهدئة‭ ‬مع‭ ‬الاحتلال؟

الاستخذاء‭…‬ّ‭!‬

‮«‬قال‭ ‬رئيس‭ ‬وزراء‭ ‬الاحتلال‭ ‬نتنياهو‮»‬‭ ‬أقوم‭ ‬بتطوير‭ ‬اتصالات‭ ‬مع‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬والبلدان‭ ‬الإسلامية،‭ ‬وأستطيع‭ ‬أن‭ ‬أخبركم،‭ ‬أن‭ ‬عدد‭ ‬الدول‭ ‬الإسلامية‭ ‬أو‭ ‬العربية‭ ‬التي‭ ‬لا‭ ‬تربطنا‭ ‬بها‭ ‬علاقات‭ ‬عميقة،‭ ‬هي‭ ‬دولتين‭ ‬أو‭ ‬3،‭ ‬وأضاف‮»‬‭ ‬أنا‭ ‬أخبركم‭ ‬بما‭ ‬هو‭ ‬فوق‭ ‬السطح‭ ‬فقط‮»‬‭.‬
مشاكسة‭…‬
‭ ‬هل‭ ‬إعلان‭ ‬نتنياهو‭ ‬من‭ ‬باب‭ ‬التباهي‭ ‬بأن‭ ‬أقوال‭ ‬وبيانات‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬والإسلامية‭ ‬لا‭ ‬تعكس‭ ‬الواقع‭ ‬الفعلي‭ ‬وهي‭ ‬تتحدث‭ ‬عن‭ ‬نصرة‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني؟
‭ ‬لكن‭ ‬لماذا‭ ‬يفضح‭ ‬نتنياهو‭ ‬علاقات‭ ‬كيانه‭ ‬مع‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬والإسلامية؟‭  ‬هل‭ ‬هي‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تطبيع‭ ‬العقل‭ ‬العربي‭ ‬والإسلامي‭ ‬الشعبي‭ ‬الذي‭ ‬لازال‭ ‬بحسه‭ ‬الإنساني‭ ‬والقومي‭ ‬والديني‭ ‬يعتبر‭ ‬الكيان‭ ‬الصهيوني‭ ‬كيانا‭ ‬مغتصبا‭ ‬لحقوق‭ ‬الفلسطينيين‭ ‬يجب‭ ‬تصويبه؟‭ ‬
أم‭ ‬أنها‭ ‬رسالة‭ ‬للفلسطينيين‭ ‬أنكم‭ ‬تقفون‭ ‬وحدكم،‭ ‬فيما‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬والإسلامية‭ ‬تتهافت‭ ‬من‭ ‬أحل‭ ‬علاقة‭ ‬مع‭ ‬كيان‭ ‬الاحتلال؟‭ ‬ثم‭ ‬ألم‭ ‬يشكل‭ ‬موقف‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬السيادة‭ ‬السوداني‭ ‬عبدالفتاح‭ ‬البرهان‭ ‬مثالا‭ ‬صارخا‭ ‬على‭ ‬ذلك‭ ‬التهافت‭ ‬المجاني؟
‭ ‬لكن‭ ‬إذا‭ ‬كانت‭ ‬مواقف‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬والإسلامية‭ ‬كما‭ ‬يقول‭ ‬ونحن‭ ‬نصدقه،‭ ‬لأن‭ ‬الوقائع‭ ‬تقول‭ ‬ذلك،‭ ‬لم‭ ‬لا‭ ‬تعلن‭ ‬تلك‭ ‬الدول‭ ‬ذلك‭ ‬جهارا‭ ‬نهارا،‭ ‬فما‭ ‬الذي‭ ‬تخشاه؟‭ ‬
هل‭ ‬هو‭ ‬خشية‭ ‬من‭ ‬بقية‭ ‬غضب‭ ‬لدى‭ ‬الشعوب؟‭ ‬أم‭ ‬أنها‭ ‬تخجل‭ ‬من‭ ‬إعلان‭ ‬ذلك‭ ‬لأنه‭ ‬بمثابة‭ ‬بيع‭ ‬مجاني‭ ‬لقضية‭ ‬والعرب‭ ‬والمسلمين‭ ‬وكل‭ ‬أحرار‭ ‬العالم‭ ‬لصالح‭ ‬كيان‭ ‬عنصري‭ ‬إحلالي‭ ‬وجوده‭ ‬مؤقت؛‭ ‬مهما‭ ‬توهم‭ ‬البعض‭ ‬أنه‭ ‬قوي‭ ‬بما‭ ‬يكفي‭ ‬للبقاء‭ ‬طويلا؟
‭ ‬لكن‭ ‬هل‭ ‬يفت‭ ‬هذا‭ ‬الاستخذاء‭ ‬العربي‭ ‬والإسلامي‭ ‬في‭ ‬عضد‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني،‭ ‬بالتأكيد‭ ‬كلا‭ ‬وألف‭ ‬كلا؟

شاهد أيضاً

يجب تحرير أفريقيا من غير الأفريقيين

    (لأن الأفارقة يهجرون قارتهم بسببكم.. والحل ليس هو نقل الأفارقة إلى أوروبا.. بل …