ألرئيسيةرأيسليم الزريعي

مُشاكسات


بقلم /سليم‭ ‬يونس
‮«‬إنها‭ ‬محاولة‭ ‬للإضاءة‭ ‬على‭ ‬الأحداث‭ ‬من‭ ‬زوايا‭ ‬أخرى،‭ ‬بقراءة‭ ‬تستهدف‭ ‬استنطاق‭ ‬الأقوال‭ ‬والتصرفات‭ ‬بما‭ ‬لا‭ ‬يفصح‭ ‬عنه‭ ‬ظاهرها،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬مشاكسة‭ ‬الظاهر‭ ‬من‭ ‬اللغة،‭ ‬بتفكيك‭ ‬محتواها‭ ‬عبر‭ ‬طرح‭ ‬الأسئلة‭ ‬المخالفة‭ ‬التي‭ ‬ربما‭ ‬لا‭ ‬ترضي‭ ‬الكثيرين،‭ ‬كونها‭ ‬تفتح‭ ‬نافذة‭ ‬للتفكير‭ ‬ربما‭ ‬المفارق‭… ‬ولكنه‭ ‬الضروري،‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬أن‭ ‬نعيد‭ ‬لفضيلة‭ ‬السؤال‭ ‬والتفكير‭ ‬قيمته‭…‬أليست‭ ‬مشاكسة»؟

كورونا‭ ‬مسلمة‭..!‬
‮«‬قال‭ ‬رجل‭ ‬الدين‭ ‬العراقي‭ ‬قاسم‭ ‬الطائي‭ ‬إن‭ ‬فيروس‭ ‬‮«‬كورونا‮»‬‭ ‬لا‭ ‬يصيب‭ ‬المؤمنين‭ ‬المخلصين‭ ‬في‭ ‬إيمانهم،‭ ‬بل‭ ‬لعله‭ ‬لا‭ ‬يصيب‭ ‬المسلمين‭ ‬الملتزمين‭ ‬بأحكام‭ ‬الشريعة،‭ ‬والفيروس‭ ‬عقاب‭ ‬للبشر‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬كسبت‭ ‬أيديهم‮»‬‭.‬مشاكسة‭ …‬كيف‭ ‬عرف‭ ‬رجل‭ ‬الدين‭ ‬الطائي‭ ‬أن‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭ ‬لا‭ ‬يصيب‭ ‬المسلمين‭ ‬المؤمنين‭ ‬المخلصين‭ ‬الملتزمين‭ ‬بأحكام‭ ‬الشريعة؟وهل‭ ‬يمكن‭ ‬القول‭ ‬إنه‭ ‬يوجد‭ ‬‮«‬فيروس‭ ‬كورونا‮»‬‭ ‬له‭ ‬قدرة‭ ‬على‭ ‬التمييز‭ ‬بين‭ ‬المسلم‭ ‬المؤمن‭ ‬الملتزم‭ ‬والمخلص‭ ‬من‭ ‬غيره»؟‭ ‬ثم‭ ‬ماذا‭ ‬يقول‭ ‬الشيخ‭ ‬الطائي‭ ‬لفايروس‭ ‬كورونا‭ ‬الذي‭ ‬أودي‭ ‬بحياة‭ ‬الأطفال‭ ‬المسلمين؟
وهل‭ ‬هذا‭ ‬يعني‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬فايروس‭ ‬كورونا‭ ‬مسلم‭ ‬وآخر‭ ‬كافر؟‭ ‬وهل‭ ‬يعني‭ ‬أن‭ ‬الطائي‭ ‬يخطئ‭ ‬المرجع‭ ‬الديني‭ ‬الأعلىالسيستاني‭ ‬الذي‭ ‬أفتى‭ ‬بمنع‭ ‬التجمعات‭ ‬وإقامةالصلوات‭  ‬تيقظا‭ ‬لتفشي‭ ‬يروسكورونا؟‭ ‬وبماذا‭ ‬يرد‭ ‬على‭ ‬الإمام‭ ‬خامنئي‭ ‬في‭ ‬إيران‭ ‬أيضا؟‭ ‬ثم‭ ‬هل‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكتوي‭ ‬المسلم‭ ‬بهذا‭ ‬الوباء‭ ‬عامدا‭ ‬متعمدا‭ ‬لكي‭ ‬يتأكد‭ ‬الطائي،‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الشخص‭ ‬المسلم‭ ‬مخلص‭ ‬وملتزم،‭ ‬وإلا‭ ‬فإنه‭ ‬يحكم‭ ‬عليه‭ ‬بالعكس؟‭ ‬ثم‭ ‬ألا‭ ‬يعني‭ ‬ذلك‭ ‬إلقاء‭ ‬المسلم‭ ‬بنفسه‭ ‬إلى‭ ‬التهلكة؟ثم‭ ‬ماذا‭ ‬يقول‭ ‬الطائي‭ ‬لغير‭ ‬المسلمين‭ ‬ممن‭ ‬تجاوزا‭ ‬محنة‭ ‬هذا‭ ‬الوباء‭ ‬في‭ ‬الصين‭ (‬الكافرة‭) ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬دول‭ ‬العالم؟‭! ‬ثم‭ ‬لماذا‭ ‬يحشر‭ ‬بعض‭ ‬رجال‭ ‬الدين‭ ‬أنفسهم‭ ‬في‭ ‬قضية‭ ‬ليست‭ ‬لها‭ ‬علاقة‭ ‬مباشرة‭ ‬بالدين؟‭ ‬ثم‭ ‬أليست‭ ‬الدعوة‭ ‬إلى‭ ‬عدم‭ ‬التجمع‭ ‬في‭ ‬المساجد‭ ‬وغيرها،‭ ‬هي‭ ‬من‭ ‬باب‭ ‬درء‭ ‬المفاسد‭ ‬بهدف‭ ‬الحدمن‭ ‬انتشار‭    ‬فيروسكورونا‭ ‬القاتل؟‭ ‬
مملكة‭ ‬تجريم‭ ‬الشكوى‭..!‬
‮«‬أفادت‭ ‬صحيفة‭ ‬‮«‬نيويورك‭ ‬تايمز‮»‬‭ ‬الأمريكية‭ ‬بأن‭ ‬حملة‭ ‬الاعتقال‭ ‬التي‭ ‬جرت‭ ‬في‭ ‬السعودية‭ ‬وطالت‭ ‬عددا‭ ‬من‭ ‬الأمراء‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬بسبب‭ ‬تخوف‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬سلمان‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬انقلاب‭ ‬محتمل،‭ ‬لكن‭ ‬بسبب‭ ‬نفاد‭ ‬صبر‮»‬‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬من‭ ‬هؤلاء‭ ‬الأمراء،‭ ‬بعد‭ ‬تلقيه‭ ‬تقارير‭ ‬مفادها‭ ‬أنهم‭ ‬كانوا‭ ‬يشتكون‭ ‬منه‭ ‬أثناء‭ ‬اللقاءات‭ ‬العائلية‮»‬‭.‬مشاكسة‭…‬هل‭ ‬يمكن‭ ‬القول‭ ‬إن‭ ‬حملة‭ ‬الاعتقالات‭ ‬التي‭ ‬نفذها‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬السعودي‭ ‬بن‭ ‬سلمان،‭ ‬وطالت‭ ‬أفراد‭ ‬من‭ ‬العائلة‭ ‬الحاكمة؛ومنهم‭ ‬عمه‭ ‬وابن‭ ‬عمه،‭ ‬إنها‭ ‬ليست‭ ‬سوى‭ ‬دليل‭ ‬ضعف‭ ‬وعدم‭ ‬ثقة؟‭ ‬وهل‭ ‬في‭ ‬قاموس‭ ‬السياسة‭ ‬ونظم‭ ‬الحكم‭ ‬حتى‭ ‬في‭ ‬بلاد‭ ‬‮«‬واق‭ ‬الواق‮»‬‭ ‬المفترضة‭ ‬ما‭ ‬يجيز‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬مجرد‭ ‬الشكوى‭ ‬أو‭ ‬التذمر‭ ‬الداخلي‭ ‬محلا‭ ‬للتجريم،‭ ‬حتى‭ ‬لو‭ ‬كانت‭ ‬من‭ ‬مسمى‭ ‬أمير؟‭ ‬
ثم‭ ‬هل‭ ‬هذا‭ ‬هو‭ ‬النموذج‭ ‬العصري‭ ‬الذي‭ ‬يقدمه‭ ‬محمد‭ ‬ين‭ ‬سلمان‭ ‬للعالم‭ ‬للقول‭ ‬إن‭ ‬السعودية‭ ‬في‭ ‬عهده،‭ ‬هي‭ ‬غير‭ ‬السعودية‭ ‬في‭ ‬عهود‭ ‬أسلافه؟‭ ‬ثم‭ ‬إذا‭ ‬كانت‭ ‬شكوى‭ ‬أبناء‭ ‬العائلة‭ ‬المالكة‭ ‬استوجبت‭ ‬القبض‭ ‬والسجن‭ ‬وربما‭ ‬ما‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬ذلك،‭ ‬فكيف‭ ‬سيكون‭ ‬تعامله‭ ‬مع‭ ‬ما‭ ‬يسمى‭ ‬بالرعية‭ ‬إذا‭ ‬ما‭ ‬اشتكوا؟‭ ‬
لكن‭ ‬هل‭ ‬يمكن‭ ‬لنظام‭ ‬عائلي‭ ‬يعيش‭ ‬سياسيا‭ ‬خارج‭ ‬العصر‭ ‬بدون‭ ‬دستور،‭ ‬أن‭ ‬يأخذ‭ ‬بحرية‭ ‬الرأي‭ ‬وقيم‭ ‬الديمقراطية‭ ‬والقانون‭ ‬والمواطنة؟‭ ‬ثم‭ ‬ألا‭ ‬تشكل‭ ‬حرب‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬سلمان‭ ‬علي‭ ‬اليمن‭ ‬بكل‭ ‬ما‭ ‬تركت‭ ‬من‭ ‬دمار‭ ‬ومآسي‭ ‬هذا‭ ‬النزوع‭ ‬السلطوي‭ ‬لحاكم‭ ‬السعودية‭ ‬الفعلي؟‭ ‬ثم‭ ‬ألا‭ ‬يحق‭ ‬لأبناء‭ ‬الشعب‭ ‬السعودي‭ ‬القول‭ ‬لهذا‭ ‬الإعلام‭ ‬الذي‭ ‬يروج‭ ‬لما‭ ‬يسمى‭ ‬بإنجازات‭ ‬الأمير‭ ‬الشاب،‭ ‬فيما‭ ‬الواقع‭ ‬يسجل‭ ‬الحجر‭ ‬على‭ ‬الرأي‭ ‬والحريات،‭ ‬التي‭ ‬كان‭ ‬مثالها‭ ‬الدموي‭ ‬الصارخ،‭ ‬‮«‬تعليب‮»‬‭ ‬الصحفي‭ ‬خاشقجي،أن‭ ‬تصمت؟

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى