أخبارألرئيسيةالأولي

مع استمرار العدوان على طرابلس

بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا تعرب عن استيائها الشديد ازاء قصف نادي الفروسية بجنزور

الصباح-وكالات

أعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عن استيائها الشديد من غارة جوية شنها طيران قوات حفتر واستهدفت نادي الفروسية في منطقة جنزور بطرابلس.

وأعلنت البعثة في بيان لها، إيفادها فريق تقييم لتحديد الموقع المستهدف وطبيعة الهجوم.

وأوضح البيان أن فريق التقييم تمكن من التأكد من قيام طائرة مقاتلة بإسقاط أربع قنابل غير موجهة على نادي الفروسية، وهو منشأة مدنية، ولم يتم رصد أية أصول عسكرية أو منشآت عسكرية في الموقع المستهدف.

وأضاف البيان: إن بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا تدين بأشد العبارات الممكنة هذا الهجوم المروع وتؤكد من جديد أن أية هجمات ضد المدنيين والمنشآت المدنية تشكل انتهاكاً خطيراً للقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان وقد تُشكل جريمة حرب.

ونوهت البعثة بأنها سوف تقوم بمُشاطرة المعلومات والأدلة التي تم جمعها خلال مهمة التقييم مع مجلس الأمن وفريق الخبراء والكيانات الدولية الأخرى ذات الصلة.

وفي نفس الصدد حذر المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة من أن تصبح سماء ليبيا، ساحة حرب بالوكالة بين الدول الإقليمية المتنافسة بمساعدة حلفائهم في الداخل، وفق قوله.

وقال سلامة في مقابلة مع جريدة الشرق الأوسط اللندنية السبت، أن هناك ما نسميه حزب الأمر الواقع، الذي يضم جميع المستفيدين من الوضع الحالي، ويعمل جاهداً على إبقاء الوضع كما هو، مستدركا بأن الأحداث أثبتت أن سياسة المماطلة غير مجدية وغير واقعية، ولعبة تمديد الأزمات ستؤدي إلى انهيار الهيكل على رؤوس الكل، وفق تعبيره.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق