أخبارألرئيسيةاقتصادالأوليعاجل

محافظ ليبيا المركزي ومسؤولان في البنك الدولي يبحثان الإصلاحات الاقتصادية

بحث محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير، مع مديرة البنك الدولي لمنطقة المغرب العربي والشرق الأوسط وشمال أفريقيا ماري فرانسواز، وممثل البنك الدولي لدى ليبيا مايكل شيفر، برنامج الإصلاحات الاقتصادية المنفذة مؤخرا برعاية بعثة الأمم المتحدة لدى ليبيا

وتناول اللقاء الذي جمعهم بمقر مصرف ليبيا المركزي بالعاصمة طرابلس، الإثنين الماضي، مؤشرات الاقتصاد الكلي لسنة 2018، وملامح الترتيبات المالية لسنة 2019.

كما تطرق اللقاء إلى متابعة مشاريع البنك الدولي، والمتعلقة بقطاعي الصحة والطاقة لدى ليبيا.

وفي وقت سابق عقد فريق من خبراء مصرف ليبيا المركزي، بالعاصمة التونسية، اجتماعا مع فريق خبراء البنك الدولي، وذلك في إطار مشروع الدعم الفني والتقييم الشامل للقطاع المالي الذي يقدمه البنك الدولي للمصرف.

واتفق المجتمعون على وضع برنامج وخطة العمل في هذا الإطار، إضافة إلى الاتفاق على مواصفات ومؤهلات المستشارين الذين سيقومون بإجراء الدراسة واشتراط تمتعهم بخبرة كافية في المجال المصرفي والمالي.

ويتضمن هذا المشروع إجراء تقييم شامل للقطاع المالي في ليبيا، حيث جرى خلال ذلك الاجتماع مناقشة الشروط المرجعية، والاتفاق على نطاق العمل المقترح والذي يشمل ثلاثة محاور أساسية هي: الإطار القانوني والتنظيمي والمؤسسي للقطاع، وهيكل وأداء النظام المالي، وتمويل المشروعات الصغرى والصغيرة والمتوسطة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق