ألرئيسيةالرياضة

مباراة الترجي التونسي والوداد المغربي

من أزمة كروية إلى أزمة سياسية

عبر رئيس الحكومة التونسية، يوسف الشاهد، عن تضامنه مع فريق الترجي التونسي، على ضوء قرار الاتحاد الافريقي لكرة القدم القاضي بإعادة المباراة المثيرة للجدل التي جمعت الفريق التونسي مع فريق الوداد الرياضي المغربي، موجها في ذات الوقت التحية لقوات الأمن التونسية مبددا كل تشكيك في أمانتها.

ووصف الشاهد قرار (الكاف) بـالمهزلة، معتبرا الحرس الوطني التونسية مثالا يحتذي به في العالم، مؤكدا على أن من يشكك في أمن تونس أن يتحمل مسؤوليته.

وحيى الشاهد جمهور الترجي على انضباطه في المباراة، التي جمعت فريقه بالوداد، قائلا: “لن نسلم في حق الترجي وفي حق أي جمعية تونسية”.

وقرر الاتحاد الافريقي لكرة القدم (كاف) الاربعاء، في ختام اجتماع طارئ، للجنته التنفيذية بباريس، اعادة مباراة إياب نهاية ابطال افريقيا، بين فريقي الترجي التونسي والوداد البيضاوي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى