ألرئيسيةالأوليبوضوحرأيعبدالرزاق الداهش

كربون إسلامي!

بوضوح

بقلم : عبد الرزاق الداهش

الكافر الفرنسي يوجين هودري، الذي لا يغسل وجهه خمسة مرات في اليوم، ابتكر لنا شيء اسمه المحول الحفّاز.

وهو احد مكونات عادم السيارة على هيئة صندوق يثبت أسفل كل مركبة، ويعتبر اختراعا مهما للغاية.

وظيفة المحول هي تقليل انبعاث الغازات الضارة، مثل أكاسيد النيتروجين، وأول أكسيد الكربون السام، فضلا عن المواد عضوية متطايرة، بسبب مشاكل الاحتراق.

يعني أننا بفضل اختراع هذا الفرنسي الكافر قد تخلصنا من غازات شديدة السمية، في مدننا شديدة الازدحام، وتصور حال مدينة كطرابلس تتحرك في شوارعها أكثر من مليون ونصف المليون سيارة يوميا.

علبة البيئة هذه تدخل في تركيبتها ثلاثة معادن نبيلة، ونفيسة، هي البلاتينيوم، والبلادينيوم، والراديوم.

شقيقنا المسلم الذي يطلب من الله أن يهديه الصراط المستقيم، أكثر من سبعة عشرة مرة في يوم، اخترع لنا كل الحيل لاختلاس هذه المادة من عوادم سياراتنا.

هكذا نستطيع أن نقول: كربون اسلامي على وزن ذبح إسلامي.

كم نحن في حاجة لغسل قلوبنا، ولو مرة في العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى