ألرئيسيةالأوليفنون

عاشق حيـران

بقلم / فارس برطوع

فعيونك محبة ذبت

ولعشقك صبا غنيت

وكل الكلام كتبت

وتقول تو بديت

مليون معنى جبت

لعشقك وصف مالقيت

من يدك غرم شربت

و في غيبتك حنيت

و لما الطريق ذهبت

من نورك انا اهتديت..

نحنا تلاقينا زمان..

قطرة ندى حطت على ترابك

وزهور تفتح للصبح فاحضان

وطيور حب وامل دقت على بابك

الى غيرها مانعرفو عنوان

على هدبها تغرب الشمس

والليل يغزل من جدايلها اغصان

طلت الفجر جبينها على قوس قزح

من خدها جاب الالوان..

ومتعنى قلبى فى حبك

يازهرة كل الاوطان

مازال عبيرك  فى ايديا

مازلت بحبك فرحان

ونردد فى نفس الغنوة

ونصبح عالطفلة الحلوة

ونغازل بنت الجيران

من ضحكك تضحكلى الدنيا

ومن حزنك تبدا الاحزان

وكم مرة قتلك كم مرة

عاشق مشتاق و ولهان

ولامرة قدرت نفسرلك

ولامرة قدرت نعبرلك

انا حكاية عاشق حيران.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى