أخبارألرئيسيةالأخيرة

سياسي إيراني منذ البداية.. فرض الحجاب كان خطأ

الصباح/ وكالات: قال القيادي السياسي بالتيار الإصلاحي في إيران، مصطفى تاج زاده، اليوم الأربعاء، إن فرض الحجاب على النساء الإيرانيات كان منذ البداية خاطئا.

وجاء موقف تاج زاده، عبر تويتر، في تعليقه على قرار السلطات فرض الحجاب على الإيرانيات اللاتي يظهرن على موقع ”إنستغرام“، ”إنه من الخطأ جعل الحجاب إلزاميا منذ البداية، وهو أمر أدى إلى إنكار مبدأ الحجاب في قطاعات كبيرة من السكان، وخاصة الشباب“.

وأوضح السياسي الإيراني أن ”التعامل مع النساء اللاتي لا يغطين شعرهن على إنستغرام“ خطأ أكبر، لأنه يدفع الشرطة لمواجهة الناس والتحريض على السخط“.

وفرض نظام رجال الدين المتشددين منذ عام 1979 الحجاب على النساء عقب سقوط نظام الشاه محمد رضا بهلوي، لكن هذا الأمر شكل خلافا بين المرجعيات الشيعية في إيران ومؤسس النظام الراحل روح الله الخميني.

ويوم أمس أعلنت قوات شرطة مكافحة جرائم الإنترنت، أن ظهور أي فتاة على موقع ”إنستغرام“ من دون تغطية شعرها، يعد ”انتهاكا“ وسيعرضها إلى إجراءات قانونية.

وقال العقيد ”رامين باشايي“، المساعد الاجتماعي لقوات شرطة مكافحة جرائم الإنترنت في إيران، إن ”الحالات الشاذة لبعض المستخدمين في الفضاء السيبراني، اتسعت في الفترة الأخيرة“.

وفيما يتعلق بظهور بعض الفتيات الإيرانيات على الفضاء الإلكتروني وتحديدا الإنستغرام من دون حجاب، قال العقيد باشايي إن ”هذا يعتبر انتهاكا ويحاسب عليه القانون“.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق