أخبارألرئيسيةالأوليليبيا

رئيس مجلس النواب من طرابلس يحمل المجتمع الدولي المسؤولية عن الجرائم الممنهجة والمتكررة

عقب استهداف العاصمة بأكثر من 60 صاروخا طالت مدنيين

الصباح-وكالات

حمل مجلس النواب، المجتمع الدولي، وفي مقدمته المبعوث الأممي غسان سلامة، المسؤولية القانونية والإنسانية عن الجرائم التي ترتكبها ميليشيات حفتر بشكل متكرر وممنهج.

وأكد النواب، في بيان لهم، صعوبة الحديث عن الحوار السياسي في ظل قصف المليشيات الهمجي لطرابلس، وتعنتها الواضح ومساعيها الحثيثة لإفشاله قبل أن يبدأ ، داعين حكومة الوفاق إلى اتخاذ كل ما يلزم لحماية الشعب الليبي، ومن ذلك التدابير العسكرية واستهداف مصادر النيران وتمركزات الميليشيات المعتدية.

وأدان النواب بأشد العبارات القصف الغاشم الذي تتعرض له العاصمة وعدته “أعمالا إجرامية ترقی لكونها جرائم حرب.

واعتبر رئيس مجلس النواب « حمودة سيالة «أن قائد الميليشيات المعتدية خليفة حفتر يرتكب جرائم حرب بحق العاصمة وأهلها، داعيا المبعوث الأممي غسان سلامة إلى ممارسة الضغط على الطرف الذي يرفض وقف إطلاق النار ويعطل جولات الحوار.

وندد سيالة بقصف ميليشيات حفتر للعاصمة طرابلس صباح أول أمس ، مذكرا المجتمع الدولي بضرورة تحمل مسؤولياته واحترام قرارات مجلس الأمن الدولي ومعاقبة مخالفيها، وفق الصفحة الرسمية للمجلس .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق