منصة الصباح

حليب حامض

محمود البوسيفي

سألني أحد الأصدقاء العرب عن ما الذي حدث ويحدث في ليبيا..! ؟ اطرقت قليلا.. فسألني هل الجواب صعب إلى هذا الحد..! ؟ فقلت له نعم هو أقرب للأحجية.. وهو يذكرني بحكاية رواها العالم الفيزيائي الألماني الأمريكي ( يهودي الديانة) البرت آينشتاين صاحب نظرية النسبية التي هي الأم الشرعية للقنبلة الذرية.. قال إنه أصبح من نجوم الحفلات المخملية في نيويورك (والتي كانت حكرا على السياسين والفنانين الرياضيين).. وفي إحدى هذه الحفلات اقتربت مني سيدة عجوز وسألتني هل أنت السيد آينشتاين صاحب النظرية النسبية..!؟ قلت لها نعم.. فقالت هل يمكنك تلخيصها لي في خمس دقائق..! ؟ فكرت قبل الإجابة في مئات العلماء منذ كوبرنيكس ومئات المختبرات وأكثر من قرنين من الأبحاث العلمية.. وهذه السيدة ترغب في اختصار كل تلك الجهود الملحمية إلى خمسة دقائق.. وقلت لها ان سؤالها ذكرني بقصة حدثت لي مع صديق من العلماء الألمان الذين فروا من استبداد وقمع هتلر ولجأ إلى أمريكا.. وانضم إلى مختبري.. ولأنه لم يكن يجيد الإنجليزية اتفق معي على التحدث معي دائما بها لتحسين لغته واثراء قاموس مفرداته.. وفي أحد الإجازات الأسبوعية خرجت معه في سيارتي في نزهة خارج المدينة.. ولسبب ما تعطلت السيارة وكان الطقس يميل للحرارة.. فخرجنا نتمشى خارج السيارة في انتظار من يقطرها أو يصلح عطبها.. سألني وهو يتصبب عرقا ماذا تتمنى الآن يا سيد آينشتاين!؟ قلت له كوب من الحليب.. فقال عرفت معنى كوب ولكن لم أعرف معنى الحليب.. قلت له الحليب سائل ابيض.. قال عرفت معنى سائل ولكن لم أعرف معنى ابيض.. فقلت له الأبيض هو لون عنق النعام.. فقال عرفت معنى لون ومعنى عنق ولكن لم أعرف معنى النعام.. قلت له النعام طائر لا يطير ضخم الجسم وله عنق طويل معوج.. قال عرفت كل ذلك ولكن لم أعرف معنى معوج.. قلت له هكذا وقمت بتعويج ذراعي أمامه.. فقال.. حسنا عرفت الآن معنى الحليب.. وضحك وقال لكنه صار في هذا القيظ.. حامضا..

شاهد أيضاً

جريمة الإخفاء القسري .. بين الاتفاقيات الدولية والقانون الليبي

بقلم : آمنة الهشيك / أستاذة قانون ورد النص على جريمة الإخفاء القسري ضمن اتفاقية …