أخبارألرئيسيةالأوليليبيا

تونس تؤكد على أن الحل السياسي هو المخرج الوحيد للأزمة الليبية

الصباح – وكالات

أكد وزير الشؤون الخارجية التونسية نور الدين الرى، على موقف بلاده الداعي إلى ضرورة العودة إلى الحل السياسي كمخرج وحيد للأزمة الليبية.

جاء ذلك خلال لقاء الري، مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون السياسية والعسكرية كلارك كوبر، الثلاثاء، بمقر وزارة الخارجية بالعاصمة تونس.

وأفادت وزارة الشؤون الخارجية التونسية، في بيان، أن الطرفين اتفقا على ضرورة استئناف المسار السياسي برعاية الأمم المتحدة ووقف إطلاق النار ودفع الجهود في اتجاه إيجاد حل ليبي – ليبي يضمن تسوية سياسية دائمة للصراع الدائر في هذا البلد.

وقال الري إن الموقف التونسي يعارض كل تدخل أجنبي وكل الأجندات الخارجية، وأن الحل يجب أن يكون ليبيا، مشيرا إلى أن هذا الحل “تأخر كثيرا”، داعيا كل الأطراف إلى “الاشتغال والعمل على عودة كل أطراف النزاع إلى طاولة الحوار والتفاوض لإيجاد حل سياسي يحمي وحدة ليبيا ويحافظ على أمن شعبها”، وفق قوله.

من جهته، قال مساعد وزير الخارجية الأمريكي، إن الحل للمسألة الليبية يجب أن يكون سياسية.

ويقوم مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون السياسية والعسكرية كلارك كوبر، بزيارة إلى تونس في إطار جولة إفريقية، بدأها منذ الخميس، زار خلالها كلا من موريتانيا والجزائر .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى