أخبارألرئيسية

تحت شعار صحافة مفيدة للمواطنين

 

اختتمت مساء السبت الماضي 17/11/2018م فعاليات أعمال المنتدى العالمي الأول للصحافة المقام بعاصمة الثقافة التونسية (تونس)، والمنعقد من الفترة 15-18 نوفمبر 2018، بحضور 30 دولة، ومشاركة 500 صحافى، جاءوا من مختلف الدول للتناقش حول الخبر الإعلامي الذي يحتاجه العلم لإحياء الديمقراطية.

وعلى هامش اختتام أعمال المنتدى أقيمت ورش عمل تحت عنوان (لا استقلال بدون استقلال اقتصادي) و(التصوير الصحفي، كيف تعيشه؟) و(الفرنكوفونية: ما أوجه التعاون بين الصحافيين من ضفتي المتوسط؟). كما أقيمت نقاشات حول (محاربة الأخبار المزيفة: ما هي المقترحات؟) و(صحافة الخدمة العامة في خدمة الجمهور؟)

من جهة أخرى أقيمت ورشة مخصصة للصحفيين الليبيين بعنوان “التغطية الإخبارية المراعية لحساسيات النزاع ومكافحة خطاب الكراهية وبناء قدرات الصحفيين الليبيين مع مكتب اليونسكو للعلوم في الدول العربية” بحضور سعادة السفيرة هيلاري شايلذز – ادامز سفيرة كندا في ليبيا والدكتور بول هكتور مستشار شؤون الاتصالات والمعلومات مكتب اليونسكو الإقليمي للعلوم في الدول العربية والدكتور سامي طايع مستشار اليونسكو.

وقدمت الأستاذة داليا يسري رئيسة برنامج التدريب في مجال المكتبات، بمكتبة الإسكندرية، برنامج تدريبي حول علم المكتبات. وأيضا قدم الدكتور محمد الجندي أستاذ بالجامعة البريطانية ومقدم برامج بقناة القاهرة والناس عرض الفيديو بعنوان “روايات المتطرفين على الانترنت”.

وفى الختام أقيم حفل فني ساهر بعنوان (24 عطر) بقيادة المايسترو محمد على كمون، بحضور حشد كبير من الوفود المشاركة في أعمال المنتدى العالمي الأول للصحافة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق