ألرئيسيةالأخيرةكورونا

بعد كسره قواعد الحضر.. رئيس بلدية بيروفي يتظاهر بالموت خوفاً من الاعتقال

 

الصباح /وكالات
تظاهر رئيس بلدية بلدة صغيرة في بيرو بأنه ميت؛ خوفاً من أن تعتقله الشرطة بعدما انتهك قواعد الإغلاق المتعلقة بمحاربة تفشي فيروس «كورونا»، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية.
وتم تصوير جيمي رولاندو أوروبينا توريس، وهو يرقد في نعش مفتوح، ويرتدي قناع وجه، من قبل عناصر الشرطة الذين وصلوا لاعتقاله ليلة الاثنين في بلدة تانتارا، جنوب البلاد.
وتقول الشرطة إنه انتهك قوانين حظر التجول والتباعد الاجتماعي من أجل شرب الكحول برفقة أصدقائه، وكان ثملاً عندما تم القبض عليه.
وقد اتهم السكان المحليون توريس بالفشل في أخذ تهديد الفيروس على محمل الجد، وعدم قدرته على فرض احتياطات السلامة في البلدة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق