أخبارألرئيسية

بسبب الأزمات المالية..هيئة الإذاعة البريطانية تعلن وقف إذاعتها باللغة العربية بعد 84 عام من بداية البث

أعلنت هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) إغلاق الإذاعة العربية والفارسية وخفض 382 من عمالتها، ضمن استراتيجية الهيئة للتحول الرقمي، وبسبب أزمة مالية تمر بها الشبكة البريطانية.
وحسب تصريحات إعلامية ، فإن مديرة الخدمة الدولية ليليان لاندرو عقدت اجتماعًا أون لاين مع مكاتب البي بي سي بخدماتها كافة، وأعلنت عن الخطوط العامة لخطة التحول الاستراتيجي، التي يعد لها منذ شهور، مؤكدة تحول راديو بي بي سي ببعض اللغات إلى تطبيق ديجيتال.
ووفق بيان نشر على موقع الهيئة باللغة الإنجليزية، تم الإشارة إلى أن قرار التحول يأتي في سياق المناخ المالي الصعب، وما أدى إليه التضخم المرتفع والتكاليف الباهظة من خيارات صعبة وفق التقرير .
وأقرت الإذاعة البريطانية أن خدمات بي بي سي الدولية تحتاج إلى توفير 28.5 مليون جنيه إسترليني، كجزء من 500 مليون جنيه إسترليني يتعين عليها توفيرها وإعادة استثمارها لصالح التحول الرقمي.
الإشارة إلى وقف بث الراديو باللغة العربية والحديث عن اﻷوضاع المالية الصعبة، أثار القلق لدى العاملين في المؤسسة، خاصة وأن الشبكة لم توضح لموظفيها تفاصيل الفترة الانتقالية للتحول الرقمي، ومصير الكثير من الوظائف، حسب التصريحات الإعلامية نفسها.
وأكدت الإذاعة البريطانية أنها ستواصل بثها الإذاعي باللغة الإنجليزية على مدار الساعة، موضحة في تقريرها الصادر اليوم أنه من المحتمل انتقال سبع خدمات لغوية أخرى إلى الرقمية فقط.
وأعربت فيليبا تشايلدز، رئيسة نقابة الإذاعة، عن خيبة الأمل لرؤية التغييرات المقترحة على الخدمات التي أعلنتها الخدمة العالمية لهيئة الإذاعة البريطانية اليوم”.
مضيفة: ” على الرغم من أننا ندرك أن BBC يجب أن تتكيف لمواجهة تحديات المشهد الإعلامي المتغير، فإن العمال هم الذين يتضررون مرة أخرى من القرارات السياسية التي تتخذها الحكومة بشكل سيئ”.
وتابعت قائلة: “بالإضافة إلى التداعيات المحتملة على سمعة بي بي سي على مستوى العالم، ستؤثر هذه المقترحات بشكل مباشر على الأشخاص الموهوبين والمتفانين الذين يعملون بجد لتقديم خدمات إخبارية مهمة للأمة وخارجها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى