أخبارألرئيسيةاقتصاد

بحظر شركة اتصالات صينية في السوق الأميركية

وكالات..

هدّدت الولايات المتحدة بحظر شركة “تشاينا تيليكوم” التي تسيطر عليها بكين، في السوق الأميركية بسبب المخاطر القانونية والأمنية المرتبطة بعملياتها.

وجاء في توصية من الوزارات المعنية العليا، وبينهم وزارتا الدفاع والأمن الداخلي، أن على لجنة الاتصالات الفيدرالية “إلغاء وإنهاء” جميع الترخيصات لشركة تشاينا تيليكوم (أميركاس) الفرعية من الشركة الصينية العملاقة، لتقديم خدمات الاتصالات الدولية من وإلى الولايات المتحدة.

وقالت وزارة العدل في بيان  لها  “حددت وكالات السلطة التنفيذية مخاطر كبيرة وغير مقبولة تتعلق بالأمن القومي وإنفاذ القانون المرتبطة بعمليات شركة تشاينا تيليكوم، الأمر الذي يجعل ترخيصات لجنة الاتصالات الفيدرالية لا تتسق مع المصلحة العامة”.

وفي حال تمت الموافقة على التوصية، فإن ذلك يعني أنّ زبائن الشركة، وهي ثاني أكبر مشغل للهواتف المحمولة في الصين، قد يفقدون الاتصال مع او من خلال الولايات المتحدة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى