أخبارألرئيسيةفنون

الموت يغيب البروفيسور علي فرفر

غيب الموت صباح هذا اليوم، بروفيسور. الإعلام علي المنتصر فرفر، بعد أن نقل أمس إلى القاهرة عبر الاسعاف الطائر.

الفقيد تعرض خلال الأيام الماضية إلى حادث سير أليم، عندما دهسته سيارة على الرصيف أثناء ممارسته لرياضة المشي بالمدينة الرياضية.

ويعتبر  البروفيسور فرفر من كبار اساتذة الاعلام بالجامعات الليبية، وتولى إدارة عدة مواقع من بينها القناة الثالثة، التي لم تستمر طويلا رغم ما حققته من طفرة مختلفة خلال ثمانينات القرن الماضي.

وتولى البروفيسور رئاسة مؤسسة الإعلام الليبي، وسفيرا لليبيا في فنزويلا.

هذا وقد اشرف على عدد كبير من رسائل الدكتوراه، والماجستير.

ويشهد له الجميع بالكفاءة، والقدرة، والتواضع في التعامل مع الجميع.

بفقدان البروفيسور علي المنتصر فرفر تفقد المؤسسة التعليمية والإعلامية قامة عالية من قام التعليم، والإعلام، والذي اضاف للمؤسستين الكثير بصمت وجد ومحبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى