منصة الصباح

العمال الأجانب في المستشفيات البريطانية..153 ألفا من العاملين في القطاع الصحي غير بريطانيين

وكالات

جون بونس لابلانا ممرض يعمل على خط الدفاع الأول في وحدة العناية المركزة التي يعالج فيها المصابون بفيروس كورونا المستجد في مستشفى( شيفيلد التعليمي) في شمال إنكلترا، ومثل الكثير من زملائه العاملين في هيئة الصحة الوطنية فإن هذا الممرض البالغ من العمر 45 عاما ليس بريطانيا.

يعمل الممرض الإسباني إلى جانب زملاء من ألمانيا وإيطاليا والبرتغال والفيليبين والهند، وكذلك من المملكة المتحدة.

وقال لابلانا المقيم في المملكة المتحدة منذ 20 عاما لوكالة فرانس برس “أحيانا أكثر اللهجات التي يصعب علي فهمها هي البريطانية”.

والفريق الطبي المختلط في (شيفيلد) لا يختلف عن طواقم أخرى في المستشفيات البريطانية.

فقد أظهرت بيانات برلمانية نشرت في يوليو الماضي أن نحو 153 ألفا من العاملين في القطاع الصحي من بين 1,2 مليون شخص من طواقم هيئة الصحة الوطنية، غير بريطانيين.

ويمثل ذلك “13,1 بالمئة من جميع الموظفين المعروفة جنسياتهم، أو ما يزيد بقليل عن واحد من ثمانية”، وفق الأرقام.

ويضيف التقرير أن “الموظفين يحملون فيما بينهم 200 جنسية مختلفة غير بريطانية”.

شاهد أيضاً

الشهوبي يتابع مراحل تنفيذ خطة لإنقاذ شركة الخطوط الجوية الليبية

  ناقش وزير المواصلات بحكومة الوحدة الوطنية محمد الشهوبي اليوم الاثنين مع الشركة الليبية الافريقية …