ألرئيسيةالأوليالرياضةمتابعات

الصباح ترصد حُصاد القلائد الذهبية والفضية.. ومن رفعوا الراية الليبية.. مابين البطولات.. والصعوبات       

– إذا إردتم الفوز في كرة القدم مستقبلاً عليكم أن تتعلموا من الإستراتيجة التي طبقوها  فريق ذوي الإحتياجات الخاصةفي تدريباتهم . 

– عند سؤلنا لمن تهدون  قلائدكم،الجواب كان لليبيا .

 – لا ينفع  أن نستقبل الرياضين بعد  الفوز .

 – عدد القلائد 60 ، 24 ذهبية و 21 فضية و 15 برونزية عدد الرياضين 34  والمشاركة  في 9 ألعاب

– أين  هيئة الشباب والرياضة والرئاسي فهل  سيكون الاهتمام  حسب  العطاء في المستقبل .

 

 رصد : سعاد السويحلي

شاركت البعثة الليبية في منافسات الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية التي أقيمت  بأبوظبي 2019  ذلك الأولمبياد   ضم أكثر من 190 دولة، ومن خلاله  حقق أبطال الاولمبياد الليبي من ختلف المدن الليبة فوز غير مسبوق  فقد عادو لأرض الوطن محملين  بالذهب  والفضة بقلائد وصل عددها 60 قلادة  منها   24 ذهبية و 21 فضية و 15 برونزية عن طريق وفد  يصل عدده   55مشارك مابين ابطال ومدربين  وبفضل مهارة 34 رياضي  شاركوا في  9 ألعاب بالرغم من قلة   الإمكانيات   وعدم  التأهيل الكامل و التدريب  العالمي إلا أن  الأبطال حققوا النصر المفرح ،ذلك  الوفد كان برئاسة  السيد عيسى  الكوشلي  ونائبه السيد  صبري  ابوميس.

النتائج كانت الترتيب الأول بداية للإمارات وسورية  ومصر  ثم  ليبيا  وباقي  التراتيب للسعودية  والبحرين  ثم السودان  وبعدها  تونس  فالعراق  والمغرب وعمان والجزائر ولبنان والكويت والأردن فلسطين  واليمن، مع العلم أن الوفد الليبي  أقل الوفود المشاركة مقارنة  بالذين تواجدو.

كانت مشاركته   بدون إمكانيات والسؤال الذي يطرح نفسه أين  هيئة الشباب والرياضة  والرئاسي  فهل  سيكون  الإهتمام بهم مستقبلاً  حسب  العطاء  وهل  التكريم  سيعوض ما سبق  وهل  سيبدأ  الاهتمام  بهم وتوفير  الدعم  ام  ان  ما  حدث    يسكون عبرمجرد خبر  سيمر عبر الزمن  للتوثيق فقط  ؟

الجميل في هذا الرصد أنه عند سؤلنا  لمن  تهدون  قلائدكم  ..  يقولون  لليبيا ..وللجنة الباراولمبية .

صعوبات واجهت  البعثة

رئيس  البعثة الليبية   في منافسات الأولمبياد الخاص بالألعاب العالمية السيد عيسى الكوشلي  تحدث عن  الصعاب التي  واجهتهم  والمثمثلة  في النواحي المادية  فلم  يتوفر  للرياضين ما يسمى  بمصروف الجيب (باكت ماني) او الثرية لم  تكون كافية وكل   المبلغ الذي كان معهم فقط   1000 دولا   لعدد 55  مبعوث   حيث كانو  يحتاجون لوجبة  غداء عند وصولهم   لتونس كذلك هناك  من    فقدت  حقائبهم   فقاموا  مضرين  بشراء ملابس لهم   وهناك لا عب  سيلعب نص مارثون   يحتاجون  لزي معين ،كذلك  كانوا  بحاجة     لشفرات  للتخاطب  مع   المدربين   في المشاركات الأخرى  لأن  المباريات  بين  دبي وابو ضبي  والتواصل بالفيايبر  والماسنجر   كان متوفر كتابة فقط   فكان هناك عجز في التواصل  مع المدربين  خاصة وأن شفرة الأتصال   كانت بمبلغ 120 درهم  أي  ما يعادل  50 دولار   وكل  كان  شي ذاتي لا توجد امكانيات من الدولة الليبية  ابداً ، الوفد  شارك  بدون إمكانيات ومع هذا  حصدو الذهب ،

كما وضح الكوشلي أيضا  أنه ليس هناك عذرا للجهات المسؤولة فقد  تمت مخاطبة الجهات ذات العلاقة  مبكراً فالمرسلات تداولت بينهم    منذ  سنة ومع هذا كانت  هناك  إستجابة  من حهة واحدة متمثلة في صندوق   التضامن الإجتماعي فالشكر موصول  للأستاذ مصطفى  الجعيبي، وأكمل قوله قائلاً إن الوضع  الذي  عشناه  لا  يعوض فكنا نرى  رياضين   من دول  ثانية   يتسوقون  ويتنزهون  مع مدربيهم  ونحن  لم يكن بوسعنا  شي   إلا  ببعض المساعدات .

كما تحدث عن   الصعوبات     أيضا  مساعد رئيس الوفد السيد   صبري أبوميس   موضحاً أن تذاكر السفر التي كلفت الكثير  تعتبر دين من أحد مكاتب السفر لم  يتم  سداده  بعد.

 الأبطال  والمدربين   والقلائد

أبطال رفع الأثقال

شعبان  فرج   مدرب  لعبة رفع الاثقال  ومساعده  عبد الرحمن  المجبري قال   إنه شارك بعدد  8  رياضين   4 ذكور و4 إناث   هم الأبطال أحمد  عزورمن طرابلس  و عمار الشطشاط   من  بنغازي  وعلى عبد السلام  من  مصراته   و صفوان محمد   وكذلك  اللاعبات منى خليفه    سعاد  عياد  وسلوى    وحنان  الأوجلي     وقد تحصل  أبطاله على 31ميدالية   15   ذهبية    والباقي مابين الذهبية   والبرونزية

أبطال  ألعاب القوى

شعبان العبرود  مدرب ألعاب القوى مساعده  طه االمكي، تقدم بشكره للرياضين الذين حققو الفوز المتمثل في نتائج 7 قلائد العاب القوى  5 ذهبية   و برونزية     و  فضية  ومشاركتهم  في مسابقات   100   متر و200 متر  و 400و   800 وتب طويل   ودفع الجلة  بنات   و  180 بنات  والأبطال هم أحمد فرحات  تحصل على  2 ذهبية  في الوتب الطويل   و100 متر ،أما البطل  علاء الفيرواي  وهو من أبطال ليبيا المخضرمين   شارك في سباق    100  200و متر      وتحصل على الذهبية   200    متر  والفضية      100 متر ،  أما   البطل حازم حمدان  شارك في سباق    800  و400   متحصل على البرونزية  كما تحصلت  أبرار  على  برونزية  100   و200 متر بالترتيب الخامس   اول مشاركة  لها .

كذلك مرام  عز الدين تحصلت على  الميدالية  الذهبية   في دفع الجلة و عبد المهمين تحصل على ذهبية  100متر

أبطال تنس الطاولة

نوري الدوفاني  مدرب لعبة تنس الطاولة  ومساعده في التدريب  هاجرعبد اللطيف ،تحدث عن المشاركة  التي يفترض أن تكون   بعدد  4 رياضين   2 ذكور و2 إناث   ولكن المشاركة كانت بعدد  3 رياضين  وتحصلو على الفوز في   الفردي  ببرونزية  والزوجي بذهبية    عن طريق الأبطال  محمد  حطاب وعبد اللطيف جمعة   وليلى التي كانت مشاركتها للمرة  الاولى في تنس الطاولة  الفردي  حيث تحصلت على  الترتيب الرابع،أما حطاب فمشاركته الاولى عالميا تحصل على    الذهبية  في الزوجي  والبرونزية في   الفردي  والبطل عبد اللطيف عبد الحميد   تحصل على الترتيب  الرابع  في الزوجي  وبالذهبية في الفردي.

مساعدة  المدرب  هاجر عبد اللطيف  قالت  إن   المستوى كان جيد  جداً   بالرغم من  أن المشاركات  كبيرة  إلا أنهم أغلبهم مشاركتهم  تعتبر الأولى .

أبطال الريشة الطائرة 

المدرب خالد الغزيوي  والمساعد حنان  النكيب  وتحصل في رياضة الريشة     البطل عبد الرؤوف عياد على  الذهبية   ونجاة   أحمد  تحصلت على برونزية   .

أبطال البوتشي 

المدرب عمر الورفلي  والمساعد على   التابت في لعبة  البوتشي والتي تحصلت فيها البطلة غادة  فوزي حمودة  على عدد 2 ذهبية  وبرونزية ،اول مشاركة والبطل طه حسين  الغاوي  تحصل على ذهبية وفضية  ومن بنغازي  على  فرج  برنزية  وذهبية وهناء البوراي  فضية   وذهبية المجموعة

أبطال  الدرجات

المدرب عصام محمد  من بلدية المرج وتحصل فيها  البطل عقيلة   تحصل على   ذهبية  5 كيلو متر ضد الساعة    وذهبية  5 كيلو  على  سباق على  الطريق   والبطل محمد عبد الحكيم    10 كيلو برونزية

لعبة ترايت ليون

لعبة تتكون من 3 العاب    واجهت الوفد مشكلة  في التواجد يوم المباريات لأن الوفد  وصل بعد أنتهاء مباريات اللعبة .وتم أعطائهم فرصة في العاب   اخرى  انو  الدكام    حقق انورالدكام  نص مارتون  الفضية   والمدرب منير بوفارس

لعبة البولنج

المدرب مراجع  نجم  ومساعده  فريال محمد  وأبطال الذهب هم معتز المغربي  وروعة  عبد السميع     تحصلت  روعة  على البرونزية  كذلك   2 مختلط  تحصلو على ذهبية     روعة ومعتز

أبطال السباحة. 

المدرب عبد الخالق  السوكني  والمساعد  مبروكة محمد  تحدث المدرب عن مشاركتهم التي كانت   بعدد  6  لاعبين  من   بنغازي ومصراته وطرابلس من كل منطقة  2  وكان عدد الإناث   2 اناث  والذكور 4        وعدد  القلائد 5

2فضية  1 برونزية  2 ذهبية   ، الذهبية  فازت بها البطلة ريحان بن  جليل   من  بنغازي  سباق      25ضهر  وكانت  منافسة  قوية   بجدارة  حسب قول  السوكني بسبب  سماعها  للتوجيهات مع إنها كانت  أضعف  رقم  ولكن  تغلبت  عليهم   والذهبية الثانية للبطل   عمر هروس  من مصراته

،أصغر السباحين كان من الجبل الغربي  من منطقة كاباو  السباح  مازيغ عز الدين  وكانت مشاركته الأولى ،أما البطل عبد الرحمن الرابطي والذي تحصل على فضية هو الأخر كانت مشاركته الأولى   وفضية أخرى للبطل انور الدكام .

بطل السباحة سيكون مساعد مدرب

كما تحدث أيضا مدرب أبطال السباحة عبد الخالق السوكني  عن البطل  نعمان  فلفل    على أنه حتى وإن اخفق في تحقيق الفوز  بسب خطأ بسيط  إلا انه مازال قادرا على العطاء  وسيكون  قريبا  بإذن الله تعالى  مساعد مدرب في  رياضة السباحة

التكريم والأراء

في طرابلس  وعند عودتهم  إستقبلهم     رئيس المجلس الرئاسي بحكومة الوفاق   السيد فائز السراج ،بحضور رئيس اللجنة البارآلمبية الليبية السيد  خالد الرقيبي،و رئيس هيئة الشباب والرياضةالدكتور  بشير القنطري،وقد عبر لهم  السيد الرئيس عن اعتزازه وفخره هو و كل الليبيين بما حققوه من إنجاز باهر ورفعهم لإسم ليبيا عالياً في محفل أصحاب الهمم. وأكد لهم    حرص الحكومة   على رعايتهم من على ممارسة الأنشطة الرياضية المختلفة،والتعبير عن قدراتهم وتميزهم، وتوفير الإمكانيات اللازمة،وحل المشاكل  التي تواجههم ، كما قام بتكريمهم  ومكافأتهم  متمنياً لهم دوام النجاح والتفوق.

  أولمبياد بنغازي

في بنغازي أستقبل رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة السيد سالم ابوزريدة   أعضاء بعثة المنتخب الليبى المشارك في الاولمبياد الخاص العالمى  وفور وصول الابطال أرض الوطن الحبيب تعالت الزغاريد والهتاف والتصفيق وسط اجواء احتفالية رائعة وخلال حفل الاستقبال الذى اقيم بمطار بنينا الدولى عقب وصول البعثة مباشرة عبر رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة عن سعادته وفخره واعتزازه بهذا الانجاز في هذا المحفل العالمى واكد على حرص الهيئة على دعم وتشجيع ورعاية ذوى الاحتياجات الخاصة.

حول مشاركة  مدينة  بنغازي  كان حوار الصباح مع   السيد  محمد سعيد    رئيس  جمعية  أصدقاء المعاقين  وريئس الأولمبياد  الخاص بنغازي والذي وضح أن المشاركة كانت  بعدد رياضين في   ألعاب  مختلفة منها  البوتشى والقوى البدنية والبولينغ والسباحة وتنس الطاولة  والتدريب كان  في  الجمعية    وبالرغم من وجود الصعوبات   الا أن اصراؤ اسرة الجمعية      والأهالي  على تدريب الابطال  كان  سبب في تحقيق الفوز موضحا ان لديهم  من المدربين  ممن   يقومون بتشجيع  الرياضين  أكثر من  اوالياء الامور  كما صرح  في حوار برسالته   للمسؤلين  بصفة  عامة  قائلا   لا ينفع  أن  نسستقبل الرياضين    بعد  الفوز  ولا  نهتم بهم اثناء التدريب    يجب أن تكون لهم    معسكرات  داخلية  وخارجية  و تدريبية  مغلقة   أسوة بالدول    الأخرى، الفوز  كان  بجهود مدربين  ورياضين   لكن المسؤلين  لم يقدموا  اي دعم   الا  القليل  وان تمنح لوفد  كامل  قيمة    1000 دولار  قيمة  امر غير معقول،لدينا  بعض الابطال  يدفعون من مالهم الخاص أثناء التدريب   فالبطلة  ريحان    تتدرب في  حوض  سباحة إشتراكه  يدغع من قبل أسرتها  فوق  1300 دينار  .

أرءحول أبطال الذهب 

   السر في أي رياضه أو لعبه  ناجحة في دول العالم  هو  العقل والعمل

هذا ما ذكره  أحد المهتمين برياضة ذوي الهمم وفريقهم    الذي شارك في اوليبياد 2019 المقام في ابوظبي موضحاً بأنه تم اختيار القائمين ومن بينهم المدربين بطريقه معينه الكفاءه في التدريب والتحليل والتخطيط القصير والبعيد وأيضا الرياضين اشتغلو وجهزو أنفسهم  منذ اكتر من تلات سنوات تمرينات  وتحصلو علي نتيجه عظيمة  ستين  من القلائد مابين الذهب والفضة والبرونز إذا  إرادتم الفوز في كرة القدم مستقبلاً علي الفرق المحلية أو العالميه أن تتعلم   من  إستراتيجه العمل التي  طبقوها   فريق الاحتياجات الخاصة  .

– محزن اننا لم نشاهد تفاعل كبير مع منتخب ليبيا من ذوي الاحتياجات الخاصة

وهناك من قال،منتخب ليبيا من ذوي الاحتياجات الخاصة والمشارك في اولمبياد ابوظبي تحصل على 26 ميدالية ذهـبية والترتيب الرابع بين الفرق المشاركة ، دعـونا من فرسان المتوسط الذي خيب الامال  ولـ نحتفل بمثل هذه المشاركات فنحـن في الاساس دولة من ذوي الاحتياجات الخاصـة ،فكم هو محزن ان الجميع ذهب متلهفا وقطع المسافات والحدود ورجع بدون امل بعد خسارة فرسان المتوسط ،املنا بالله كبير وكم هو محزن اننا لم نشاهد تفاعل كبير مع ذوي الاحتياجات الخاصة من قبل الجميع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق