أخبارألرئيسية

السيدة العجوز تحتفل بالذكرى 25 بعد المائة لظهورها .. ماقصة تسمية يوفنتوس بأسمها ومن هي؟!

 

يحتفل نادي يوفنتوس الايطالي أحد أشهر الاندية الايطالية والاوروبية اليوم الثلاثاء بمرور 125 عاما على تأسيسه..
عقود طويلة وألقاب كثيرة جعلت من النادي اسما كبيرا في العالم وفي ليبيا الذي يعشقه كثيرون ويتابعون مبارياته باستمرار.
وبمناسبة ذكرى تأسيسه هذه ترجمة لتاريخ هذا النادي العريق الذي يطلق عليه أسم السيدة العجوز وكثيرون منا لايعرفون لماذا السيدة العجوز ومن هي وكيف جاءت التسمية
في عام 1893 قرر أحد الأشخاص خوض تجربة مثيرة بالسفر عبر آلة الزمن واختار العودة إلى عام 1897 وتحديدًا نحو مدينة تورينو الإيطالية، وعند وصوله إلى هناك قام بجولة في شوارع المدينة العريقة لاكتشافها.
عند وصوله إلى شارع الملك ألبيرتو وجد اجتماع يدور أمام ورشة كانفاري فراتيللي الشهيرة، أخذه الفضول وجلس ليسمع ما يدور في هذا الاجتماع.
كان الاجتماع الدائر هناك بين سبعة من أبناء وعائلة كانفاري وهم يتناقشون حول إمكانية إنشاء مكان خاص بهم لممارسة رياضتهم المفضلة كرة القدم والتي شاهدوا مبارياتها عند السفر إلى إنجلترا في أحدى الرحلات التجارية، تحمس الجميع إلى تلك الفكرة واتفقوا على إجراء اجتماع آخر لوضع حجر الأساس لهذا النادي.
في الأول من نوفمبر من نفس العام قاد إنريكو كانفاري الابن الأكبر الاجتماع الأول في حضور الأشقاء وبعض الأصدقاء ليصل عدد الحضور إلى 17 شخص، ويوافق الجميع على إنشاء هذا النادي ولكن يتبقى اختيار اسم له، ووقع الاختيار على اسم “يوفنتوس” والذي يعني باللاتينية “الشباب” نظرًا لأن كافة الحضور لم يزد عمر أي منهم عن 16 عام فقط، لتبدأ من هنا رحلة يوفنتوس والتي وصلت اليوم إلى عامها الـ125،
انضم يوفنتوس إلى الدوري الإيطالي بصورة رسمية في عام 1900 أي بعد ثلاث سنوات من التأسيس ليخوض أول مواسمه في البطولة بالزي الوردي والشورت الأسود ليصبحان الألوان المميزة للنادي، عقب نهاية الموسم اتفق الشباب مع شركة ملابس في إنجلترا لصنع الملابس الخاصة بالفريق، وبعد الانتهاء من القمصان الجديدة وقبل شحنها بالقطار إلى إيطاليا، قرر جون سافاج أن يستبدل القمصان الوردية بأخرى تتلون بالأبيض والأسود تعبيرا منه عن دعم ناديه نوتس كاونتي الإنجليزي للفريق الإيطالي حديث العهد.
تفاجئ اللاعبون حينما وصلت القمصان إلى إيطاليا لأنهم اعتادوا على ارتداء الزي الوردي، ولكن عدم وجود وقت كافي للحصول على أخرى دفعهم لارتداء الأبيض والأسود في الموسم الثاني من الدوري الإيطالي، ولحسن الحظ نجح اليوفي في تحقيق أول ألقابه في هذا الموسم بلقب الدوري، ليصبح القميص الجديد بألوانه البيضاء والسوداء مصدر تفاؤل للنادي وجماهيره ويتحول البيانكونيري إلى رمز للنادي الإيطالي.
لماذا لقبى يوفنتوس السيدة العجوز وما قصتها ؟!
يتعجب البعض من تسمية يوفنتوس بلقب السيدة العجوز، ولكن لا داعي للتعجب ودعونا نعرف السبب الحقيقي وراء هذه التسمية، والتي تعود إلى السيدة “إيلينا” والتي كانت تحب مشاهدة كرة القدم وكان منزلها قريب من الملعب الذي يمارس فيه بعض الأطفال مباريات كرة القدم، فكانت تصنع لهم الطعام يوميا دون مقابل وتذهب لمشاهدتهم.
مرت السنوات وكبر هؤلاء الأطفال وقرروا أن يقوموا بتأسيس نادي يوفننتوس، ولم تتردد السيدة “إيلينا” في الاستمرار بمتابعة هذا النادي وإعطاء الطعام للاعبيه، وفي عام 1908 التقى يوفنتوس مع فريق المدينة تورينو وسجل اللاعب “ألبرتو فلاسيكي” هدفا في مرمى تورينو ليهتف بعدها “لافيكا سينيورا” والتي تعني “السيدة العجوز” تعبيرًا عن امتنانه للسيدة “إيلينا” والتي قامت برعايتهم منذ الطفولة، ليرتبط اسم يوفنتوس بعد ذلك بلقب السيدة العجوز وفاءًا لتلك السيدة التي ساهمت في نجاح هذا النادي منذ تأسيسه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى