أخبارألرئيسيةمحليات

السفارة الليبية في روما تشكل غرفة طوارئ لمكافحة «كورونا»

أكدت على سلامة الجالية هناك

الصباح / وكالات

طمأنت الملحقية الصحية بالسفارة الليبية في العاصمة الإيطالية روما، الجالية الليبية بأنه لم تسجل أي إصابة بفيروس كورونا لأي فرد من الجالية الليبية أو الطلبة الليبيين الموفدين بإيطاليا.

وأوضحت السفارة الليبية، في بيان لها، أنها “شكلت غرفة طوارئ، تضم الملحقية الصحية والشؤون القنصلية للاستجابة لأي نداء استغاثة أو طلب مساعدة”، وأشارت إلى استعدادها لاستقبال أي استفسارات من أفراد الجالية الليبية في إيطاليا.

وكانت القنصلية الليبية في ميلانو قد دعت الجالية الليبية القاطنة شمال إيطاليا إلى ضرورة توخّي الحيطة والحذر في ظل انتشار فيروس كورونا المُستجد في البلاد.

وشددت القنصلية في بيان لها على الابتعاد عن الأماكن المزدحمة تجنّبا لوجود أي إصابات محتملة بين المتواجدين داخلها.

ونوه البيان بضرورة الإسراع بالتواصل مع الملحق الصحي للقنصلية الليبية في ميلانو في حال ظهور أي أعراض لها علاقة بالفيروس على أحد المواطنين الليبيين المتواجدين هناك.

يذكر أن 5 أشخاص توفوا في إيطاليا بسبب «الكورونا» منذ الجمعة، وفرض حجر صحي على 11 بلدة في شمال البلاد، و أغلقت المدارس لمدة أسبوع وألغيت كل الأنشطة الثقافية والرياضية، وتم عزل أكثر من 50 ألف شخص، علما بأن حالات الإصابة في كامل إيطاليا تجاوزت الـ200.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق