أخبارألرئيسيةالأوليليبيا

الرئاسي يجدد التزامه بوقف إطلاق النار ويشدد على ضرورة التزام رعاة الاتفاق بتطبيقه

رغم رصده لاختراقات المليشيات المعتدية

الصباح – وكالات

نبه المجلس الرئاسي إلى أنه سجل ورصد بعد دقائق فقط من دخول وقف اطلاق النار حيز التنفيذ اختراقات من قبل المليشيات المعتدية في محوري صلاح الدين ووادي الربيع .

وجدد المجلس في بيان له التزامه بوقف إطلاق النار ، مشددا على ضرورة التزام رعاة هذا الاتفاق وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بتطبيقه على النحو الأمثل .

وذكر المجلس مرة أخرى بموقفه الثابت بأن انسحاب المعتدي يجب أن يكون من حيث أتي هو السبيل الوحيد لانجاح أية مبادرة لوقف إطلاق النار ، وانه لن يقف مكتوف الأيدي تجاه هذه الخروقات في حالة تكرارها ، وان رده سيكون عنيفا وقاسيا .

وكان المجلس الرئاسي قد اعلن وقف إطلاق النار ابتداء من منتصف ليل « السبت الأحد ، وأكد الشروع فورا في إرسال اللجان العسكرية المقترحة من الطرفين لإعداد الإجراءات الكفيلة بتنفيذ الهدنة تحت دعم وإشراف الأمم المتحدة.

وأكد المجلس مجددا دعمه المسار السياسي عبر مؤتمر برلين من خلال مؤتمر ليبي يضم جميع الأطراف والتوجهات السياسية، ولكنه في نفس الوقت شدد على الحق المشروع في الدفاع عن النفس ضد أي هجوم أو عدوان قد يحدث من الطرف الآخر .

ودعا المجلس جميع الدول المعنية بالملف الليبي إلى دعم مسار الحل السلمي إيجابيا وفق الاتفاق السياسي الليبي وقرارات مجلس الأمن بالخصوص».

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق