أخبارألرئيسيةالأوليعربي ودولي

التوقيع على مذكرة تفاهم بين الحكومة الليبية والشركة الإمريكية جينيرال إلكتريك

نيويورك:

برعاية رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني السيد فائز السراج تم يوم الأربعاء في نيويورك التوقيع على مذكرة تفاهم لتنفيذ قدرات إنتاجية جديدة في مجال الطاقة الكهربائية، ورفع كفاءة المحطات القائمة، وشملت الاتفاقية إقامة مشاريع للطاقة المتجددة “طاقة الرياح والطاقة الشمسية لتوليد الكهرباء “، ومشاريع نقل وتصريف الطاقة.

ووقعت شركة ” جي إي انترناشيونال لأنظمة الطاقة الغازية، مع حكومة الوفاق، المذكرة التي اقترحت برنامج عمل يتماشى مع الخطة الخمسية الأولى في مجال الطاقة الكهربائية في ليبيا، التي تستهدف زيادة القدرات بنحو 6000 ميجا وات، إضافة إلى اعتماد عدد من البرامج لتنفيذ صيانة وعمرات للوحدات القائمة، وبرامج لها علاقة بالحفاظ على البيئة.

وقال رئيس المجلس الرئاسي في كلمته “اننا نرتبط مع الولايات المتحدة بتحالف استراتيجي لمحاربة الإرهاب، تأكدت فعاليته بتحرير مدينة سرت من تنظيم الدولة الإرهابي” داعش “، وما نسعى إلى تحقيقه هو أن يتسع هذا التحالف ليشمل شراكة اقتصادية، تفتح آفاقاً إيجابية جديدة ولعل هذا الاجتماع يكون مدخلاً لتحقيق ذلك”.

وتحدث السيد الرئيس عن قطاع النفط والغاز قائلاً ” لقد عملنا بصبر وحكمة على إخراج هذا القطاع من دوائر الصراع، ووفرنا احتياجات المؤسسة الوطنية للنفط، وبالفعل ارتفع الإنتاج تدريجياً ليصل الأن إلى نحو مليون ومائتي برميل يومياً، ونطمح أن نزيد هذه المعدلات قريباً”.

كما عبر السيد الرئيس عن تطلعه ” إلى شراكة من خلال استثمارات مشتركة، وبرامج ومبادرات في المجال الاقتصادي والبنية التحتية، والطاقة ،والقطاع المالي، وقطاع الخدمات والسياحة، كما إن هناك العديد من الصناعات التي يمكن إقامتها، و تمتلك ليبيا مقومات النهضة وعوامل الجذب، بما يتوفر لها من كفاءات وامكانيات وثروات طبيعية، إضافة إلى موقع ليبيا الاستراتيجي والمتميز، الذي يطل على المتوسط ويربط أوروبا بأفريقيا.”

وأوضح السيد الرئيس بأن الحكومة تعتمد في تخطيطها الحالي على الشراكة بين القطاعين العام والخاص، وإلى أن تكتمل قواعد اقتصاد السوق، التي تبنى بدراسة وتمهل حفاظا على البعد الاجتماعي لهذا التحول.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى