أخبارألرئيسيةالأوليعربي ودولي

 إثيوبيا تطلب تأجيل الجولة الأخيرة من محادثات سد النهضة

إرجاء لحل محتمل لأزمة بينها وبين مصر..

الصباح – وكالات

قالت إثيوبيا أمس الأربعاء إنها طلبت من الولايات المتحدة تأجيل ما كان يتوقع أن تكون الجولة الأخيرة من المحادثات المتعلقة بالسد العملاق الذي تشيده على النيل الأزرق لإنتاج الطاقة الكهربائية، مما يرجى حلا محتملا للنزاع الذي أشعل أزمة دبلوماسية منذ سنوات.

وقال بزونه تولشا المتحدث باسم وزارة المياه والري والكهرباء : “طلبنا لأننا بحاجة لمزيد من الوقت للتشاور”.. وكان من المقرر أن تعقد الجولة الأخيرة من المحادثات بين مصر وإثيوبيا والسودان يومي الخميس والجمعة في واشنطن، علما بأن الولايات المتحدة استضافت عدة جولات من المحادثات مع وزراء من القوى الثلاث المعنية والبنك الدولي بعد فشل مفاوضات ثلاثية على مدى سنوات..

وقالت مصر وإثيوبيا والسودان يوم 31 يناير الماضي إنها ستوقع على اتفاق بحلول نهاية هذا الشهر لوضع حد لخلافاتها بخصوص ملء وتشغيل سد النهضة الذي يتكلف أربعة مليارات دولار..

وتشيد إثيوبيا السد بالقرب من حدودها مع السودان على النيل الأزرق الذي يتدفق إلى نهر النيل، وهو مصدر المياه الرئيس لسكان مصر الذين يبلغ عددهم نحو مئة مليون نسمة. والسد هو حجر الزاوية في جهود إثيوبيا لأن تصبح أكبر مصدر للطاقة الكهربائية في أفريقيا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق