أقوال الصحفألرئيسيةوكالات

أغلفة الصحف العالمية ..

الغارديان : وفيات أبرزت عدة أسئلة رئيسة .. والدايلي تليغراف تتحدث عن جهاز منزلي سريع لكشف الإصابة بـ"كورونا"

وفي القدس العربي : تكدس جثث المتوفين بالفيروس في ثلاجات المستشفيات ببغداد

نبدأ مع الغارديان البريطانية وفيها : حكومة بوريس جونسون تقرر دفع 80% من قيمة مرتبات العاملين في قطاعات خاصة صغرى (العاملون لحسابهم الشخصي)  لمساعدتهم على تخطي الآثار السلبية للحجر الصحي الذي تسببت به جائحة كورونا.

وفي الغلاف أيضاً وتحت عنوان (وفيات أبرزت عدة أسئلة رئيسة) تشير الصحيفة إلى وفاة فتاة بريطانية تبلغ من العمر 21 سنة بسبب كورونا ..دون أن تعاني أية أمراض مزمنة .. وأخرى لم تتجاوز الـ36 باغتها الفيروس ولم يمهلها الكثير من الوقت .. مما يطرح عدة أسئلة عن تغير في سلوك الفيروس ليصبح مميتا بالنسبة للشباب.

وأيضاً تخبرنا أن الحكومة البريطاينة تسعى لتوفير جهاز منزلي للكشف عن الإصابة بفيروس كورونا, يعطي نتائج دقيقة بعد 15 دقيقة من أخذ العينة.

أما (الدايلي تليغراف) فنقرأ على غلافها أن أكثر من 3 مليون جهاز يسمى مغير اللعبة (gamechanger) متوفر على منصة أمازون وسيمنح مستخدميه القدرة على اكتشاف إصابتهم بفيروس كورونا المستجد ومدى قدرة جهازهم المناعي على مقاومته.

وذكرت الصحيفة أن هذا الجهاز الذي يعتمد على كشف الأجسام المضادة داخل أجسام الخاضعين للفحص سيكون مفيداً لأولئك الذين يتعين عليهم العمل في هذه الظروف مثل العاملين في القطاع الصحي.

وفي الصحافة الفرنسية نطالع على غلاف (ليبراسيون ) : “المستشفيات تظهر العلامة الحمراء”, وذلك بعد إعلان  الطوارئ الصحية في فرنسا قبل يومين.

وتعدى عدد الوفيات جراء فيروس كورونا في فرنسا عتبة الألف، بإعلان السلطات تسجيل أكثر من 240 وفاة إضافية خلال يومين، ليصل عدد الوفيات إلى 1100 شخص منذ ظهور الوباء على الأراضي الفرنسية, وتصبح فرنسا خامس دول العالم في عدد الوفيات بعد إيطاليا والصين وإيران وإسبانيا.

أما يومية (لوموند) فعنونت “ما وراء الأزمة الصحية، أزمة اقتصادية” .. فناقشت مخاوف الاقتصاديين من إمكانية حدوث كساد كبير كالذي شهده العالم بداية ثلاثينات القرن الماضي.

ونقلت الصحيفة عن عالم الاقتصاد أوليفييه باسيت أنه يستبعد هذه المقارنة, لأن “الأدوار انقلبت .. فنحن نواجه للمرة الأولى، أزمة في الاقتصاد الفعلي يمكن لأسواق المال أن تعالجها .. وذلك عكس ما جرى خلال القرن الماضي وأيضا عام 2008 الذي شهد أزمة مصدرها الإفراط في المضاربات وهشاشة المصارف”.

اما لوس  أنجوس تايمز الأمريكية فوضعت في وسط غلافها صورة لملعب (دودغير) للبيسبول في مدينة لوس أنجلوس, وكتبت (يوم جميل للعب البيسبول) .. وعلقت أن المقاعد الخالية للملعب بسبب تأجيل مباريات الدوري الأمريكي للعبة بسبب انتشار فيروس (كورونا), والطقس الجميل يذكرنا بمباريات حضرها جمهور غفير كانت تلعب في مثل هذه الأوقات في السنوات الماضية.

كما تحدثت الصحيفة عن خوف المستشفيات ودور الرعاية الصحية من استقبال حالات جديدة في ظل انتشار فيروس كورونا, مما تسبب في مشاكل خاصة لكبار السن الذين يحتاجون للتردد بشكل دائم على هذه المؤسسات الخدمية الصحية.

وبدورها سلطت صحيفة (يو إس إي توداي) الضوء على خطة الإنقاذ الاقتصادية التي أقرها مجلس الشيوخ الأمريكي في انتظار اعتمادها بشكل نهائي من الرئيس دونالد ترامب.

الصحيفة نشرت تفاصيل الخطة المخصص لها 2 تريليون دولار, وتساءلت في الوقت ذاته هل ستكفي هذه الأموال لكل الأغراض التي خصصت لها وفقاً لقرار مجلس الشيوخ؟.

وسيخصص كما ذكرت (يو إس إي توداي) مبلغ 1200 دولار شهريا للأفراد المستهدفين من هذه الخطة و2400 للمتزوجين مع 500 دولار إضافي لكل ابن للعائلة, إلى جانب نصف تريليون لدعم الصناعات الكبرى و367 مليار دولار لمساندة الشركات الصغرى.

وفي القدس العربي (عدد المصابين عالميا يقارب نصف المليون ..وتكدس جثث المتوفين بالفيروس في ثلاجات المستشفيات ببغداد)

وتقول الصحيفة إن فيروس (كورونا) يلاحق المعتقلين في مصر وسوريا والعراق وتنقل نداء للمسجونين الفلسطينيين “أنقذونا قبل تحول سجوننا إلى قبور”.

كما تنقل عن (هيومان رايتس وتش) أن القوات السعودية تقوم بانتهاكات مرعبة ضد أهالي محافظة المهرة اليمنية.

 

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق