ألرئيسيةاقتصادالأولي

آفاق التعاون والشراكة بين البنك الدولي والقطاع الخاص الليبي

لقاء : صلاح الاشهب

قال رئيس اتحاد الصناعة الليبي السيد علي انصير إن الاتحاد شارك في الاجتماع الذي سيبحث أفاق التعاون والشراكة بين المؤسسات التابعة للبنك الدولي والقطاع الخاص الليبي بتنظيم وزارة التخطيط ومجموعة البنك الدولي من أجل التعريف بمؤسسة التمويل الدولية IFC

التي تهتم بالقطاع الخاص فقط ولا تشتغل مع الحكومة ومؤسسة ضمان الاستثمارMIGA» وهي التي تقوم بالتنسيق مع الوزارات لتضمن حقوق المستثمر وهما الجسمين التابعين للبنك الدولي.

بالإضافة إلى عرض التجارب الدولية للشراكة مع مؤسسة التمويل الدولية وعرض تجارب دولية حول الدعم المقدم من مؤسسة ضمان الاستثمار.

وأوضح نصير أنه تم التنسيق مع وزارة التخطيط والبنك الدولي بالعمل مع القطاع الخاص وإن هذه الزيارة تعتبر هي الأولى منذ سنة 2008 أما في سنة 2011قاموا بزيارة إلى ليبيا بصفة غير رسمية .

وأضاف نصير إن هذه الزيارة في إطار التعاون بين القطاع الخاص والعام عن طريق الشراكة ودعم الدولة بالتنسيق مع وزارة التخطيط وأشار نصير أن مسؤول ليبيا في البنك الدولي خلال سنة 2008 هو مروان العباسي وهو محافظ البنك التونسي حاليا.

كما أوضح نصير لجريدة الصباح إن الزيارة ليس لها أية علاقة سياسية إنما الفكرة بالزيارة هو دعم المشاريع عبر مؤسسة التمويل الدولية IFC التابعة للبنك الدولي وبضمان عبر منظمة ضمان الاستثمار .

MIGA»وسيتم التأكيد للبنك الدولي أن هناك تعاون حقيقي بين القطاع الخاص والعام في ليبيا خلال الفترة الأخيرة وستكون بداية الانطلاقة للتنمية و ربما تكون لديهم أعمال سابقة في ليبيا ليتم استكمالها ومواضيع أخرى جديدة

ونوه نصير في ختام لقائه أن اتحاد الصناعة الليبي أسس سنة 2012 وأن هناك منطقة صناعية خاصة بالاتحاد و لدينا عدة صعوبات فيما يخص المنطقة الصناعية بسبب عدم وجود شهادة عقارية وعدم صدور قرار بأنها منطقة صناعية وبالتالي هي أقرب فرصة للاستثمار مع البنك الدولي أو المشاركة بالاستثمار مع الدولة وأن هناك 41 منطقة صناعية ولدينا تجربة حاليا في منطقة زليطن لتكون استثمار حقيقي على مستوى الاتحاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى